ما علاقة الحكة بمشكلات الكلى؟.. هكذا تعالج

01:11 م الإثنين 06 أغسطس 2018
ما علاقة الحكة بمشكلات الكلى؟.. هكذا تعالج

إعلان

كتبت- أسماء أبوبكر

الحكة والطفح الجلدي يرتبط في أحيان كثيرة بوجود مشاكل صحية في الأعضاء الداخلية للجسم، من بينها الكلى، الأمر الذي يشكل عبء إضافي على مريض الفشل الكلوي.. فما هي أسبابها وكيف تُعالج؟.

أسباب متعددة

الدكتور أحمد محمد السعدني، استشاري الأمراض الجلدية، قال إن الحكة والطفح الجلدي غالبا ما يصاحب مرضى الفشل الكلوي الذين يحتاجون إلى غسيل الكلى، موضحا أن السبب الرئيسي لهذه الحالة هو ارتفاع نسبة البيليروبين (إفراز الصفراء)، وأن الفشل الكلوي يؤدي إلى زيادة نسبة اليوريا في الدم (حمض البوليك أو البولينا)، الأمر الذي يتسبب في حكة جلدية، فضلا عن زيادة كريات الدم البيضاء التي تؤدي للحكة أيضا وتظهر في صورة بقع جلدية في منطقة الساق خاصة.

أشار استشاري الأمراض الجلدية، أن الحكة أو الطفح الجلدي المصاحب للفشل الكلوي لا يتركز في مكان بعينه ولكن يمكن أن يظهر في أماكن مختلفة في الجسم، لأنه يرجع في الأساس إلى مشكلة صحية عامة، مستطردا أن الارتكاريا عموما تكون عبارة عن بقع حمراء ترتفع عن مستوى الجلد وبها حكة شديدة وتنتقل من مكان لآخر وتظهر أحيانا في الظهر أو الصدر أو الأطراف.

من جانبه، أوضح الدكتور ياسر سليمان، أستاذ أمراض الباطنة والكلى بكلية الطب جامعة عين شمس، أن مريض الكلى يعاني من جفاف الجلد فضلا عن أنه يعاني من الحكة نتيجة لوجود مواد مختزنة بالجسم على رأسها الفوسفور ومواد أخرى عبارة عن جزيئات متوسطة الحجم لم تتمكن الكلى من التخلص منها.

فحوصات مطلوبة

قال السعدني، إنه من الضروري إجراء تحليل لمعرفة نسبة البيليروبين في الجسم، وفي حالة وجود خلل فيها أو ارتفاع عن المعدل الطبيعي، لابد من اللجوء إلى الأدوية الخاصة بعلاج الصفراء.

وسائل علاجية

التخلص من الحكة المصاحبة للفشل الكلوي يعتمد بشكل أساسي على مضاد الهيستامين لتقليل مادة الهيستامين المسببة للحساسية، وفقا للسعدني، مشيرا إلى أن الدهانات المستخدمة في هذه الحالة من الأفضل أن تكون "لوشن" بدلا من الكريمات أو المراهم.

وأضاف استشاري الأمراض الجلدية، أن الكورتيزون الموضعي يكون مفيد في علاج بعض الحالات، لكن من الضروري التنسيق بين طبيب الجلدية والكلى، للتأكد من عدم وجود مانع من استخدامه أو تأثير سلبي على المريض لأن الجسم يمتصه.

وأوصى سليمان، مرضى الكلى بضرورة المتابعة مع طبيب الأمراض الجلدية لعلاج مشكلة الحكة والطفح الجلدي، مشيرا إلى أنه غالبا يعتمد على مضادات الحساسية والأشعة فوق البنفسجية في بعض الأحيان للعلاج.

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

صحتك النفسية والجنسية