خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

لماذا تستمر أعراض كورونا بعد التعافي؟.. أطباء يجيبون

04:58 م الأربعاء 20 يناير 2021
لماذا تستمر أعراض كورونا بعد التعافي؟.. أطباء يجيبون

أعراض بعد التعافي من كورونا

إعلان

كتب - صابر نجاح:

يعتقد مرضى كورونا أن رحلتهم مع المرض سوف تنتهي، بمجرد أن تتحول نتيجة مسحتهم من إيجابية لسلبية، وهذا غير صحيح، لأن بعض الأشخاص أبلغوا عن معاناتهم من مشكلات صحية رغم تعافيهم نهائيًا من عدوى كوفيد-19، فما السبب وراء ذلك؟

قال الدكتور مجدي بدران، عضو الجمعية المصرية للحساسية والمناعة، إن بعض الحالات الحرجة من كورونا لن تعود صحتها كما كانت في السابق بعد تماثلها الشفاء، ويرجع السبب إلى الخلل الذي يسببه الفيروس التاجي للجهاز المناعي خلال فترة المرض، حيث يدفعه إلى إفراز عدد من الوسائط الكيميائية التي تهاجم أعضاء الجسم وتصيبها بالالتهاب، وهذا ما يمنعها من القيام بوظائفها الحيوية على النحو الصحيح.

وأضاف بدران أن الأعراض المحتمل أن يعاني منها مرضى كورونا بعد التعافي، تشمل:

- ضيق النفس.

- التعب.

- الشعور بالإجهاد.

- الإعياء.

- فقدان حاستي الشم والتذوق.

- اضطراب ما بعد الصدمة.

واتفق معه الدكتور إسلام عنان، أستاذ علم اقتصاديات الدواء وانتشار الأوبئة، مشيرًا إلى أن هذا الأمر يحدث مع أي عدوى فيروسية، حيث يعقب الشفاء من الإنفلونزا بعض الأعراض، يزول تأثيرها تدريجيًا بعد فترة قصيرة.

وأوضح عنان أن الوضع قد يختلف نسبيًا مع فيروس كورونا، لأن الأضرار التي يلحقها بأعضاء الجسم خلال فترة المرض، تجعل تأثير الأعراض بعد التعافي طويلة الأمد، خاصةً إذا كان المريض يعاني من أحد الأمراض المزمنة، مثل السكري أو الربو أو أمراض القلب.

اقرأ أيضًا: هل يمكن التخلي عن الإجراءات الوقائية بعد تلقي لقاح كورونا؟.. خبير يجيب

وشدة الأعراض ومدة استمرارها بعد الشفاء، تختلفان من متعافٍ لآخر، بناءً على فترة بقاء الفيروس التاجي داخل الجسم ومدى تأثيره على الأعضاء الحيوية، بحسب خبير الأوبئة.

وأشار عنان إلى أن انفلات الاستجابة المناعية الذي يشهده بعض المتعافين، تتعرض له أيضًا حالات كورونا المتوسطة والحادة المحجوزة في العناية المركزة، ويعرفه العلماء باسم "عاصفة سيتوكين"، مضيفًا: "فبدلًا من أن يكافح الجهاز المناعي العدوى، يقوم بمهاجمة أعضاء الجسم ويصيبها بالتلف والفشل، لذلك يقدم الأطباء مثبطات المناعة لهؤلاء المرضى".

وعليه، أوصى أستاذ علم اقتصاديات المتعافين من كورونا، باتباع مجموعة من الإرشادات، للتقليل من حدة الأعراض السابقة، وأبرزها:

- الاستمرار في الالتزام بالإجراءات الاحترازية، مثل غسل اليدين وارتداء الكمامة الطبية والتباعد الاجتماعي.

- اتباع نظام غذائي صحي.

- ممارسة التمارين الرياضية لمدة 30 دقيقة يوميًا.

- المتابعة مع الطبيب المعالج، حتى تزول جميع الأعراض.

قد يهمك: متى تحدث الإصابة الثانية بكورونا بعد التعافي منه؟.. دراسة توضح

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية