خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

أكثر الكلمات انتشاراً

إعلان

استمرار الرضاعة الطبيعية بعد العامين- إليك أبرز المخاطر

11:31 ص السبت 07 مايو 2022
استمرار الرضاعة الطبيعية بعد العامين- إليك أبرز المخاطر

مخاطر استمرار الرضاعة الطبيعية لبعد العامين

كتبت- ندى سامي:

الرضاعة الطبيعية لها العديد من الفوائد الصحية إذ تمد الطفل بالعديد من المغذيات التي والمعادن والفيتامينات التي يحتاجها في تلك الأثناء، كما أنه يزيد الصلة بين الطفل وأمه ويعزز السلامة النفسية للطفل كذلك، ولكن عند استمرار الرضاعة بعد العامين قد يحمل بعض المخاطر على صحة الطفل.

"الكونسلتو" يستعرض في التقرير التالي أبرز أضرار استمرار الرضاعة الطبيعية بعد العامين، وفقًا لـ "Kids health".

الرضاعة الطبيعية في أول 6 أشهر ضرورية للطفل ويتم الاعتماد عليها بشكل منفرد وبعد ذلك يتم إدخال الأطعمة الصلبة في الروتين الغذائي مع الاستمرار في الرضاعة الطبيعية، ولكن مع استمرار الرضاعة لبعد الفترة المحددة، ومن أبرز تلك الأضرار ما يلي:

- قد تتسبب الرضاعة الطبيعية الممتدة بعد السن المحدد في الإصابة بتسوس الرضاعة، نتيجة زيادة فرصة تراكم البكتيريا الموجودة بالحليب، قد يتسبب ذلك في تآكل الأسنان اللبنية وهو ما يؤثر على نمو الأسنان الأساسية.

- طول مدة الرضاعة الطبيعية تزيد من تعلق الطفل بأمه بشكل مبالغ فيه ما يسبب زيادة اعتماد الطفل على الأم وعدم تطور المهارات الاجتماعية والمعرفية تلك الأثناء.

اقرأ أيضًا: رفض الأطفال الرضاعة الصناعية- علام يشير؟

- قد تؤثر الرضاعة الممتدة لبعد العامين على تغذية الطفل المطلوبة تلك الأثناء إذ تجعل الرضاعة الطفل يعزف عن تناول الأطعمة التي يحتاجها والتي لا يحتوي لبن الأم على المغذيات التي يحتاجها جسمه في تلك الأثناء.

- يؤثر استمرار الرضاعة على نوم الطفل لساعات ممتدة ما يؤثر على نمو الطفل إذ يساعد النوم ليلًا لساعات متواصلة على نمو الطفل بشكل طبيعي.

قد يهمك: علام تدل عصبية الأطفال أثناء الرضاعة الطبيعية؟

نصائح هامة لفطام الطفل

فطام الطفل أحد المراحل الصعبة التي تؤثر على الطفل وكذلك الأم، ويجب أن يتم وفق خطة تتبعها الأم على مدار عدة أشهر لتجنب تعرض الطفل للصدمة، ومن أبرز تلك النصائح ما يلي:

  • تقليل عدد مرات الرضاعة خلال اليوم بشكل تدريجي.
  • تقديم الأطعمة الصلبة للطفل التي تضمن حصوله على التغذية اللازمة له والتي تعطيه الشعور بالشبع.
  • توقف الرضاعة خلال ساعات النهار ورضاعة الطفل في الليل فقط.
  • إلهاء الطفل عن الرضاعة عن طريق تنظيم الأنشطة الممتعة التي يمكن ممارستها مع الطفل.
  • توقف الرضاعة بشكل نهائي، وعند أخذ ذلك القرار لا يجب على الأم الابتعاد عن الطفل حتى لا يشعر بالخوف والقلق.
  • إعطاء الطفل للسوائل عند الاستيقاظ من النوم بحثًا عن الرضاعة.

قد يهمك أيضًا: هل تزيد الرضاعة الطبيعية مستوى ذكاء الطفل؟

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية