خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

لماذا يتعرض بعض المتعافين من كورونا لتساقط الشعر الكربي؟

06:11 م الإثنين 23 نوفمبر 2020
لماذا يتعرض بعض المتعافين من كورونا لتساقط الشعر الكربي؟

تساقط الشعر

إعلان

كتبت - ندى سامي:

استطاعت الممثلة الأمريكية، أليسا ميلانو، أن تكون في قائمة المشاهير الذين تمكنوا من التغلب على فيروس كورونا المستجد، ولكنها أعلنت في وقت سابق، عن تعرض شعرها لتساقط كثيف رغم تماثلها الشفاء من الوباء العالمي.

"ميلانو" ليست حالة الوحيدة التي عانت من هذا العرض المزعج بعد الشفاء، بل أكثر من ثلث المشاركين في دراسة استقصائية، وعددهم 1700 شخص، أبلغوا أنهم يعانون من تساقط الشعر، الذي رصدته الدكتورة ديندي إنجلمان، أخصائية الأمراض الجلدية في مستشفى مانهاتن للأمراض الجلدية والجراحة التجميلية، بين المرضى في نيويورك، بعد حوالي 6 أسابيع من تنفيذ إجراءات العزل المنزلي في منتصف مارس الماضي.

في التقرير التالي، يستعرض "الكونسلتو" علاقة تساقط الشعر بفيروس كورونا، وفقًا لموقع "Health line".

علاقة تساقط الشعر بكورونا

في بداية أبحاثهم، وضع الأطباء فرضية تفيد بأن الإجهاد البدني والعاطفي المصاحبين للفيروس التاجي، قد يؤديان إلى الإصابة بما يسمى بـ"تساقط الشعر الكربي".

"عندما يمر الشخص بموقف ضاغط، ينتقل الجسم إلى وضع القفل ويركز فقط على الوظائف الأساسية"، هكذا عرفت الدكتورة سوزان ماسيك، أخصائية الأمراض الجلدية في مركز ويكسنر الطبي بجامعة ولاية أوهايو، تساقط الشعر الكربي، مشيرةً إلى أن نمو الشعر ليس ضروريًا مثل باقي العمليات الحيوية الأخرى، لذلك يدخل في مرحلة من السبات المفاجئ تعرف باسم "التيلوجين"، مما يعرضه للتساقط.

ولكي يعرف الطبيب ما إذا كان المريض يعاني من تساقط الشعر الكربي نتيجة الإجهاد أم مصابًا بمشكلة صحية تؤثر على نمو الشعر، قد يضطر إلى فحص عينة من دمه، للاطمئنان على كفاءة عمل الغدة الدرقية لديه ومدى توازن الفيتامينات والمعادن بجسمه.

اقرأ أيضًا: 5 أعراض لفيروس كورونا تلازم المرضى بعد التعافي منه

علاج تساقط الشعر الكربي

عادة ما يفقد الأشخاص الأصحاء ما يصل إلى 100 شعرة في اليوم، ولكن المصابين بتساقط الشعر الكربي يرتفع معدل التساقط لديهم إلى 300 خصلة كل يوم، لمدة تتراوح من 6 أشهر إلى عامٍ كامل، ثم يعاود النمو مرة أخرى، خاصةً إذا حرص المريض على اتباع النصائح الموضحة فيما يلي:

- تجنب التوتر والقلق، ومحاولة الاسترخاء عن طريق ممارسة الرياضة بشكل عام وتمارين التأمل، مثل اليوجا والتنفس العميق، بشكل خاص.

- الاهتمام بتناول الأطعمة الغنية بالمعادن والفيتامينات التي يحتاجها الشعر حتى ينمو مجددًا.

- الابتعاد عن طرق تصفيف الشعر التي تعرضه للتلف والتقصف، مثل فرده بالاستشوار.

- الحصول على قسطٍ كافٍ من النوم.

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية