خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

أكثر الكلمات انتشاراً

إعلان

جراحات السمنة.. هل تشكل خطورة على المريض؟

09:12 م الأحد 03 أكتوبر 2021
جراحات السمنة.. هل تشكل خطورة على المريض؟

السمنة عند الرجال

قد تبدو جراحات السمنة لبعض الرجال طريقة أسهل وأسرع لفقدان الوزن، دون الحاجة للحرمان من الطعام باتباع أنظمة الدايت أو بذل مجهود بدني بممارسة التمارين الرياضية.

حاسبة مؤشر كتلة الجسم BMI

ومع ذلك، قد تشكل جراحات السمنة خطورة كبيرة على صحة الرجال، حيث أكدت دراسة حديثة أنها قد تعرضهم لخطر الوفاة في غصون 30 يومًا من الخضوع لها.

اقرأ أيضًا: هل أنت منهم؟.. حالات تستدعي الخضوع لجراحات السمنة

وأوضحت الدراسة أن الرجال أكثر عرضة 5 مرات للوفاة عند إجراء جراحات إنقاص الوزن، مقارنة بالنساء، حسبما ذكر موقع "سبوتنيك".

وتوصل الباحثون لهذه النتائج المثيرة للقلق، بعد مراجعة حديثة لدراسات استمرت لمدة 10 سنوات، شملت أكثر من 19 ألف شخص مصاب بالسمنة المفرطة.

قد يهمك: لمرضى السمنة.. هكذا تعرف مدى احتياجك لجراحات فقدان الوزن

والمفاجئة أن باحثي الدراسة اكتشفوا أن المشكلة ليست في جراحات السمنة، بل في عمر الشخص الذي خضع لها وحالته الصحية، حيث وجدوا أن وفيات الرجال كان أغلبها من كبار السن المصابين بأمراض القلب وارتفاع الكوليسترول والسكري من النوع الثاني.

حاسبة السعرات الحرارية BMR

ومن جانبه، قال الدكتور هانز بيغلبوك، المؤلف الرئيسي للدراسة، إن النساء أكثر استعدادًا للنظر في إنقاص الوزن جراحيًا في وقت مبكر من الحياة، بينما يميل الرجال إلى الانتظار حتى يصابوا بمزيد من الأمراض المصاحبة.

قد يهمك أيضًا: 5 خرافات شائعة عن عملية تكميم المعدة

وأضاف بيغلبوك أن جراحات السمنة آمنة، حيث إن معدل وفياتها حول العالم بين يناير 2010 وأبريل 2020 لم يتجاوز 2%، مشيرًا إلى أن الاضطرابات النفسية من المشكلات المشتركة بين الرجال والنساء بعد الخضوع لها، بغض النظر عن العُمر.

اقرأ أيضًا: أغربها زيادة الوزن.. إليك أضرار عملية تكميم المعدة

صحتك النفسية والجنسية