خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

إعلان

المتحور "الوحش".. ما حقيقة ظهور متغير جديد من فيروس كورونا؟

12:11 م الخميس 23 سبتمبر 2021
المتحور "الوحش".. ما حقيقة ظهور متغير جديد من فيروس كورونا؟

تحورات كورونا - أرشيفية

لا زالت عملية ظهور سلالات وتحورات جديدة من فيروس كورونا المستجد مستمرة، والتي تعد أشدة خطورة وأكثر قدرة على الانتشار من التسخة الأصلية للفيروس التاجي.

وفي الأيام الأخيرة، حذر الدكتور أنتوني فاوتشي، كبير خبراء الأمراض المعدية في الولايات المتحدة الأمريكية، خلال حديثه مع محطة "إم إس إن بي سي" الأمريكية، من أن العالم على موعد مع ما يسمى بـ"المتحور الوحش" لفيروس كورونا.

ما الخصائص المميزة للمتحور "الوحش" من فيروس كورونا؟

وفقًا لفاوتشي، فعلى الرغم من أن ما يعرف بالمتحور "الوحش" لفيروس كورونا يبدو ضعيفًا عند مقارنته مع متحور دلتا، إلا أنه قد يتمتع بقدرة كبيرة على الانتشار وبسرعة مخيفة، وهو ما يتوقع حدوثه قريبًا.

وعليه، شدد على ضرورة تلقي اللقاحات المضادة لفيروس كورونا، والحرص على الالتزام بالإجراءات الاحترازية، التي من شأنها المساعدة على مكافحة تفشي الوباء، والقضاء على المتغيرات الأخرى المحتملة.

يأتي ذلك بعد أيام قليلة من إعلان منظمة الصحة العالمية، بأن متغير دلتا لن يكون المتغير الأخير المثير للقلق، حيث إن هناك متغيرات أخرى قيد الانتشارمن فيروس كورونا.

اقرأ أيضًا: كورونا.. هل يزيد خلط اللقاحات أو تلقي جرعة معززة قوة المناعة ضد الفيروس؟

هل بدأ المتحور "الوحش" لفيروس كورونا في الانتشار؟

أوضح الدكتور إسلام عنان، أستاذ اقتصاديات الصحة وعلم انتشار الأوبئة، إن المتحور الوحش ليس موجودًا في الوقت الحالي.

وأشار عنان، خلال حواره عبر "زووم" مع برنامج "صباح الخير يا مصر" عبر فضائية "مصر الأولى"، إلى أن هناك نوعين من تحورات الفيروسات، أولهما عادي، ولا يغير من خصائص الفيروس ولا يجعله يقاوم اللقاحات، والآخر يدعى بتحور الهروب، حيث يغير شكل الفيروس، مما يجعل كل اللقاحات الموجودة غير ذي جدوى.

ما سبب التخوف من المتحور "الوحش" لفيروس كورونا؟

ووفقًا لعنان، يرجع السبب الرئيسي وراء التخوف من وجود المتحور "الوحش" إلى مقاومته للقاحات الموجودة، بالتالي الاضطرار لإعادة إعطاء اللقاحات مرة أخرى، حيث أنه عندما ينتشر الفيروس لفترة طويلة دون ردع مثل عمليات التلقيح السريعة، تزداد فرصته في نقل العدوى بين الأشخاص، ومن ثم قدرته على التكاثر، وبالتالي تغيير شكله وبعض خصائصه، مما قد يساعده على البقاء.

قد يهمك: لقاحات كورونا للنساء.. اكتشاف آثار جانبية غير متوقعة بشأن الدورة الشهرية

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية