خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

أعراضه صامتة ومضاعفاته خطيرة.. دليلك للوقاية من ارتفاع الكوليسترول

01:46 م الثلاثاء 13 أكتوبر 2020
أعراضه صامتة ومضاعفاته خطيرة.. دليلك للوقاية من ارتفاع الكوليسترول

كوليسترول

إعلان

كتبت- حسناء الشيمي:

يعد ارتفاع الكوليسترول في الدم من أخطر المشكلات الصحية التي قد يواجهها الكثير من الأشخاص، خاصة أن أعراضه صامته، ولا تظهر بشكل واضح، إلا عندما يتسبب في حدوث مضاعفات مثل تصلب الشرايين، أو الجلطات الدموية، لأنه مادة شمعية تشبه الدهون ويمكن أن تتراكم في الأوعية الدموية، ما يعيق تدفق الدم بشكل كاف عبر الشرايين.

وتتعدد أسباب ارتفاع الكوليسترول في الدم، وغالبًا ما تكون ناتجة عن بعض العادات الخاطئة التي يمارسها البعض، مثل الإفراط في تناول السكريات والدهون المشبعة، وإهمال ممارسة الرياضة وقلة الحركة، لذا نستعرض في السطور التالية أعراض ارتفاع الكوليسترول، ومدى خطورته، وكيفية الوقاية منه، وفقًا لموقعي "webmd"، و"healthline".

أعراض ارتفاع الكوليسترول

غالبًا ما تكون الأعراض المصاحبة لارتفاع الكوليسترول صامتة، ولا تظهر إلا حال حدوث مضاعفات، مثل النوبة القلبية أو السكتة الدماغية، وذلك نتيجة ترسب الكوليسترول على جدران الشرايين، ما يتسبب في ضيقها، وإعاقة تدفق الدم من خلالها.

وهذا لا يعني أنه يمكن الانتظار حتى يتسبب الكوليسترول المرتفع في الغصابة بالنوبة القلبية أو السكتة الدماغية، وإنما هناك علامات خطورة يجب الانتباه إليها، وتشمل:

  • ظهور زوائد جلدية ناعمة صفراء اللون.
  • الشعور بألم أو ضغط في الجانب الأيسر من الصدر.
  • الشعور بالامتلاء دون سبب واضح.
  • الدوخة.
  • اضطرابات الحركة.
  • التلعثم وعدم وضوح بعض الكلمات.
  • ألم في أسفل الساقين.

تشخيص ارتفاع الكوليسترول

بما أن أعراض ارتفاع الكوليسترول صامتة، فإن اكتشافه يعتمد على إجراء تحليل دم، خاصة إذا كان الشخص يعاني من:

  • السكري.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • السمنة.

ويتراوح مستوى الكوليسترول الكلي الطبيعي في الدم ما بين 150 و200 ملليجرام \ ديسيلتر، وبالتالي فإن ارتفاعه عن هذه النسبة تعني ارتفاعه في الدم.

اقرأ أيضًا: 5 طرق منزلية لخفض الكوليسترول الضار.. منها بذور الحلبة (صور)

الوقاية من ارتفاع الكوليسترول

1- التغذية

يتسبب تناول الدهون المشبعة الموجودة في المنتجات الحيوانية والدهون المتحولة الموجودة في بعض أنواع الكعك المخبوز والبسكويت، والحلويات، واللحوم الحمراء ومنتجات الألبان كاملة الدسم، في ارتفاع الكوليسترول في الدم، وبالتالي فإن تجنبها أو استبدالها بالدهون الصحية الموجودة في المكسرات، والأسماك، وزيت الزيتون، وبذرة الكتان يساعد على الوقاية من ارتفاع الكوليسترول.

كما يجب الإكثار من تناول الفواكه والخضروات الغنية بالفيتامينات والمعادن، ومضادات الاكسدة، المفيدة لخفض مستوى الكوليسترول في الدم.

2- ممارسة الرياضة

تساعد التمارين الرياضية على زيادة الكوليسترول الجيد في الدم، وخفض مستويات الكوليسترول الضار، خاصة أنها تعزز نشاط الدورة الدموية.

3- الإقلاع عن التدخين

يتسبب التدخين في تدمير جدران الأوعية الدموية، مما يجعلها أكثر عرضة لتراكم الرواسب الدهنية، والكوليسترول، فضلًا عن أنه يخفض مستوى الكوليسترول الجيد، لذا ينمصح بالإقلاع عنه.

4- ضبط السكر والضغط

تتضاعف فرص مخاطر ارتفاع الكوليسترول عند ارتفاع السكر أو الضغط، لذا يجب الحرص على ضبط مستواهما في الدم، للسيطرة على الكوليسترول المرتفع.

قد يهمك: انتبه.. 5 علامات تنذرك بتناول كمية كبيرة من الدهون يوميًا (صور)

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية