بدون أدوية.. 5 طرق لضبط ضغط الدم المنخفض

07:43 م السبت 04 يوليه 2020
بدون أدوية.. 5 طرق لضبط ضغط الدم المنخفض

ضبط ضغط الدم

إعلان

كتبت - ندى سامي:

ضغط الدم المنخفض أحد الأعراض المزعجة للكثير من المشكلات الصحية المختلفة، ويكمن علاجه في معرفة السبب، ولكن قد يستمر انخفاض الضغط لأيام متتالية ما يسبب الشعور بالتعب، لذلك يمكن القيام بعدة طرق تساعد في ضبط الضغط المنخفض.

"الكونسلتو" يستعرض في التقرير التالي طرق تساعد على رفع الضغط المنخفض دون الحاجة للدواء.

يتم قياس ضغط الدم برقمين مختلفين الرقم الأول أو الأعلى يسمى الضغط الانقباضي هذا هو الضغط بينما ينبض القلب، الرقم الثاني أو السفلي يسمى الضغط الانبساطي، وهو مقياس الضغط بينما تنبسط عضلة القلب بعد إطلاق النبضة، وفقًا لـ "Health line".

عادةً ما يكون الضغط الانبساطي أقل من الضغط الانقباضي وكلاهما يقاس بالـ مليمتر من الزئبق يبلغ ضغط الدم الصحي النموذجي حوالي 120/80 ملم زئبق، يمكن أن يتقلب قليلاً حتى في الأشخاص الأصحاء، وقد يعاني البعض انخفاض ضغط الدم لعدد من الأسباب التي يمكن توضيحها فيما يلي:

- الضعف العام بالجسم.

- الإصابة بالأنيميا.

- وجود مشكلة صحية بالقلب.

- الحمل.

- الجفاف.

- النزيف.

- سوء التغذية.

- اضطراب في الغدد.

يتسبب ضغط الدم المنخفض في الكثير من الأعراض المزعجة التي تعيق الشخص على ممارسة حياته بشكل طبيعي، وقد تستمر الأعراض لأيام متتالية، ومن أبرز تلك الأعراض ما يلي:

- الدوخة.

- الغثيان.

- سرعة ضربات القلب.

- ضيق التنفس.

- عدم القدرة على ممارسة الأنشطة العادية الروتينية.

- فقدان الوعي.

- التعرق.

- اصفرار الوجه.

اقرأ أيضًا: أعراض متشابهة.. دليلك للتفرقة بين الضغط المرتفع والمنخفض

كيف يمكن رفع ضغط الدم المنخفض دون استخدام الأدوية؟

قد يعاني البعض من انخفاض ضغط الدم بسبب مشكلة صحية أو عدم الحصول على الراحة والإجهاد المستمر، يمكن أن تزول المشكلة بعلاج السبب المؤدي لها، ولكن يحتاج الضغط حتى يعود إلى مرحلة الاستقرار لوقت قد يستغرق يوم أو عدة أيام، ويمكن فقط الاعتماد على بعض العلاجات الطبيعية البسيطة التي تعيد الجسم لتوازنه من جديد وتضبط الضغط، ومن أبرز تلك الطرق ما يلي:

1-شرب الكثير من الماء

يمكن أن يؤدي الجفاف في بعض الأحيان إلى انخفاض ضغط الدم، قد يعاني بعض الأشخاص من انخفاض ضغط الدم حتى مع الجفاف الخفيف، يمكن أيضًا أن الإصابة بالجفاف بسبب فقدان الماء بسرعة كبيرة ويحدث هذا من خلال القيء والإسهال الشديد، والحمى، وممارسة التمارين الشديدة، والتعرق المفرط، وتناول بعض الأدوية مثل مدرات البول.

عند انخفاض ضغط الدم والشعور بالأعراض المصاحبة يجب تناول كميات وفيرة من الماء يساعد ذلك على إعادة توازن الدورة الدموية والتي تضمن تدفق الدم بانتظام لأجزاء الجسم بشكل متساوي ووفقًا لاحتياجات الأجهزة المختلفة، مما يساهم في ضبط ضغط الدم.

2- نظام غذائي متوازن

قد يحدث انخفاض ضغط الدم والآثار الجانبية الأخرى إذا لم يحصل الجسم على ما يكفي من العناصر الغذائية، يمكن أن يسبب انخفاض مستويات فيتامين ب 12، وحمض الفوليك، والحديد فقر الدم، تحدث هذه الحالة عندما لا يستطيع الجسم إنتاج كمية كافية من الدم، لذلك يجب تناول نظام غذائي صحي ومتوازن مع الاهتمام بعنصر البروتين الضروري لعلاج اضطرابات الدم المختلفة.

3- تناول الملح

يساعد الصوديوم على رفع ضغط الدم ومع ذلك يمكن أن يرفع ضغط الدم أكثر من اللازم، ويمكن أن يؤدي أيضًا إلى الكثير من المشكلات الصحية، لذلك يمكن إضافة القليل من الملح للأطعمة أو تناول الأطعمة المملحة، مع تجنب المصنعة منها حين الشعور بالأعراض المصاحبة للضغط المنخفض، مع عدم الإفراط.

قد يهمك: الطقس الحار سلاح ذو حدين لمرضى الضغط.. هكذا تتعامل معه

4- ارتداء الجوارب الضاغطة

يمكن أن تساعد الجوارب العادية أو الضاغطة في منع تجمع الدم في الساقين، ويساعد ذلك في تخفيف انخفاض ضغط الدم الانتصابي أو الوضعي الذي يؤدي إلى انخفاض ضغط الدم بسبب الوقوف أو الاستلقاء أو الجلوس كثيرًا.

5- المشي

عند الشعور بانخفاض فب ضغط الدم وبداية ظهور الأعراض، يمكن المشي المنتظم في الخارج أو مكان جيد التهوية، لتشجيع الدورة الدموية على إعادة التوازن وتدفق الدم لمحتلف أجزاء الجسم، ولكن في حال الإصابة بالدوخة يجب الامتناع عن ذلك.

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

صحتك النفسية والجنسية