خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

لمرضى السكري.. دليلك للوقاية من التعرض لتلف الأوتار

11:23 ص الأربعاء 06 يناير 2021
لمرضى السكري.. دليلك للوقاية من التعرض لتلف الأوتار

تلف الأوتار

إعلان

كتبت - حسناء الشيمي:

يعتبر مرض السكري من الأمراض المزمنة التي يتسبب إهمال علاجها بالشكل المناسب في الإصابة بالعديد من المضاعفات المتعلقة بأمراض القلب والشرايين، ولا يتوقف الأمر عند ذلك الحد، بل قد يمتد الضرر للأعصاب والأوتار حال ارتفاع مستوى السكر في الدم لفترة طويلة.

وتمتد الأوتار في جميع أجزاء الجسم، بما في ذلك الكتفين والذراعين والمعصم والفخذين والركبتين والكاحلين، ويتمثل دورها في نقل القوة من العضلات إلى العظام حتى تتمكن من الحركة.

يستعرض "الكونسلتو"، في السطور التالية، كيفية تأثير السكري على الأوتار، وطرق الوقاية من أضراره، وفقًا لما ذكره موقع "webmd".

تأثير السكري على الأوتار

تتسبب عدم السيطرة على مستوى السكر في الدم واستمرار ارتفاعه في إضعاف الأوتار وجعلها أكثر عرضة للتمزق، نتيجة وجود مواد تسمى (AGEs)، والتي تتشكل عندما يختلط البروتين أو الدهون مع السكر في مجرى الدم.

وتتكون الأوتارمن بروتين يسمى الكولاجين، ومع التقدم في العمر قد يتغير هيكل الأوتار ويؤثر على عملها بشكل جيد، فعلى سبيل المثال، يمكن أن تصبح أكثر سمكًا من المعتاد، وبالتالي لا تكون قادرة على تحمل نفس الوزن الذي اعتادت عليه، ونتيجة لذلك، تزداد احتمالات الإصابة بتمزق في أحد الأوتار، ولكن يحدث ذلك بوتيرة بطيئة، أما في حال الإصابة بالسكري فإن ارتفاع نسبة السكر في الدم يزيد خطر الإصابة.

وتظهر مشاكل الأوتار لدى مريض السكري، من خلال ما يلي:

  • تصلب الكتف، ويحدث عندما تكون الكبسولة المحيطة بالأوتار والأربطة سميكة.
  • تلف الأوتار والعضلات المحيطة بمفصل الكتف.
  • تشوه شكل الإصبع.
  • متلازمة النفق الرسغي.
  • تلف الأوتار الذي يعيق القدرة على تحريك المفصل.

اقرأ أيضًا: إرشادات ضرورية لمرضى السكري للوقاية من التهاب الأعصاب

طرق وقاية مرضى السكري من تلف الأوتار

أفضل طريقة لتجنب مشكلات الأوتار هي السيطرة على مرض السكري، ويعتمد ذلك على:

  • خفض نسبة السكر في الدم بالاستعانة بالأدوية التي تساهم في ضبط مستواه حسب وصف الطبيب المختص.
  • الحرص على اتباع نظام غذائي غني بالألياف التي تقي من ارتفاع مستوى السكر في الدم.
  • ممارسة التمارين الرياضية التي تساهم في خفض مستوى السكر في الدم.
  • التخلص من الوزن الزائد في حالات الإصابة بالسمنة.

أما في حال وجود مشكلات في الأوتار بالفعل، ففي هذه الحالة يجب استشارة الطبيب على الفور، والاعتماد على العلاجات التي يصفها، وغالبًا ما تكون:

  • مسكنات الألم مثل الأسبرين أو الإيبوبروفين.
  • مرخيات العضلات.
  • تمارين العلاج الطبيعي والتمارين الرياضية.
  • الاعتماد على العلاج بالحرارة أو الثلج.
  • وقد يحتاج الأمر لجبيرة من شأنها الحفاظ على ثبات المفصل أثناء تعافي الأوتار.

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية