خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

أكثر الكلمات انتشاراً

إعلان

الصداع النصفي.. الأسباب والأعراض والعلاج

01:06 م الإثنين 08 نوفمبر 2021
الصداع النصفي.. الأسباب والأعراض والعلاج

الصداع النصفي

كتبت- هدى عبد الناصر:

الصداع النصفي من أكثر المشكلات التي تقابل الأشخاص نتيجة عوامل وراثية أو عادات حياتية، مما يشكل بعض المخاطر التي يجب الحرص منها.

يستعرض "الكونسلتو" في التقرير التالي كل ما يتعلق بالصداع النصفي، وفقًا لما ذكره الدكتور أحمد كامل، أستاذ مساعد جراحة المخ والأعصاب بكلية طب قصر العيني، وبحسب موقع "Webmd".

ما هو الصداع النصفي؟

يعرف الصداع النصفي أنه أحد أنواع الصداع التي تعتبر عرض لإصابة في الجسم، مما يتسبب في ألمًا شديدًا في نصف الرأس، فهو أحد الأمراض المزمنة الناتجة عن عوامل وراثية أو اتباع بعض العادات الخاطئة مما يصعب السيطرة على التخلص منه بدون استشارة الطبيب المختص.

أعراض الصداع النصفي

عادًة ما تختلف الأعراض من شخص لآخر ولكن أغلب الأشخاص يعانون من:

- حساسية الضوء، الصوت، الرائحة.

- الشعور بالتعب.

- الرغبة الشديدة في تناول الطعام أو قلة الشهية.

- التقلبات المزاجية.

- العطش الشديد.

- إمساك أو إسهال.

- انتفاخ البطن.

- عدم القدرة على الرؤية بشكل طبيعي.

- الشعور بثقل في الذراعين أو الساقين.

- طنين الأذن.

- ألم في العضلات.

- ألم نابض على جانب واحد من الرأس.

- الغثيان.

- القيء.

- الإغماء في بعض الحالات.

- شحوب الوجه.

اقرأ أيضًا: هل يتسبب الصداع النصفي في الإصابة بالسكتة الدماغية؟

أسباب الصداع النصفي

لا يوجد سبب واضح للإصابة بالصداع النصفي ولكنه مرتبط ببعض الجينات الوراثية، تغيرات الطقس، وتغيرات تدفق الدم في الدماغ، وغالبًا ما يحدث الصداع النصفي عندما ترسل الخلايا العصبية مفرطة النشاط إشارات تحفز العصب الثلاثي التوائم، مما يسبب الشعور بالصداع في نصف الرأس، وبالتالي يفرز الجسم مواد كيميائية، مثل الببتيد المرتبط بجين السيروتونين والكالسيتونين (CGRP)، حيث يجعل CGRP الأوعية الدموية في بطانة الدماغ منتفخة ثم تسبب الناقلات العصبية الالتهاب والألم، بالإضافة إلى بعض الأسباب التي تتمثل في:

1- التغيرات الهرمونية

يمكن أن تعاني بعض النساء من الصداع النصفي خلال فترة الدورة الشهرية، الحمل، فترة الإباضة، انقطاع الطمث، أو تناول بعض أدوية الهرمونات أو منع الحمل.

2- الضغط العصبي

عادًة ما يصاب الأشخاص بالتوتر والقلق نتيجة الضغط الشديد، وبالتالي تفرز الدماغ مواد كيميائية تسبب تغيرات في الأوعية الدموية وبالتالي الإصابة بالصداع النصفي.

3- تغيرات الطقس

تتسبب العواصف أو التغيرات في الضغط الجوي أو الرياح القوية في الإصابة بالصداع النصفي وغالبًا ما يحدث ذلك أثناء تغير الفصول.

عوامل خطر الصداع النصفي

هناك بعض العوامل التي تجعل الأشخاص أكثر عرضة للإصابة بالصداع النصفي منها:

- التدخين.

- تناول كمية كبيرة من الكافيين.

- مشاهدة التلفاز ليلًا.

- زيادة الكهرباء في المخ.

- تناول الشوكولاتة.

- بعض الأدوية.

- الاكتئاب.

- اضطرابات النوم.

- الصرع.

- اضطراب ثنائي القطب.

قد يهمك: 5 أطعمة قد تخفف الصداع النصفي

أنواع الصداع النصفي

هناك عدة أنواع من الصداع النصفي وأكثرها شيوعًا ما يلي:

1- الصداع النصفي مع الأورة

هو أكثر الأنواع انتشارًا بين النساء من سن 25 حتى 55 حيث يتسبب في عدم القدرة على التحدث بشكل طبيعي، صعوبة الرؤية وغيرها من الأعراض المزعجة التي تستمر لبضع دقائق ولا داعي للقلق من شأنها إلا في حالة استمرارها لفترة طويلة.

2- الصداع النصفي غير المصحوب بأورة

هذا النوع هو الأقل شيوعًا فهو يستمر لساعات طويلة تتطلب استشارة الطبيب المختص فورًا قد تصل إلى 6 ساعات، حيث يتسبب في الشعور بنبض مع الألم يبدأ من ضعيف إلى شديد بدرجة لا يستطيع الشخص تحملها.

3- الصداع النصفي الحيضي

غالبًا ما يحدث هذا النوع خلال فترة الدورة الشهرية أو اقتراب موعدها ويختفي بمجرد انتهائها.

4- الصداع النصفي الدهليزي

يتسبب هذا النوع من الصداع في مشاكل التوازن، الدوخة، الغثيان، القيء، وعادة ما يحدث هذا النوع للأشخاص الذين لديهم تاريخ من دوار الحركة.

5- الصداع النصفي البطني

أحد الأنواع غير الدارجة ويحدث بسبب آلام المعدة والغثيان والقيء وغالبًا ما يصيب الأطفال حتى الكبر.

6- الصداع النصفي العيني

يحدث هذا النوع نتيجة فقدان البصر قصير الأمد أو الجزئي أو الكلي في عين واحدة بجانب ألم خفيف خلف العين الذي ينتشر بعد فترة في الرأس وبالتالي من الأفضل استشارة الطبيب فورًا خاصة بعد ملاحظة أي تغيرات في الرؤية.

علاج الصداع النصفي

في الوقت الحالي لا يوجد علاج فعال للقضاء على الصداع النصفي بشكل نهائي ولكن تساهم الأدوية التي يصفها الطبيب المختص في تحسين الوضع ومنع الأعراض من التفاقم.

بالإضافة إلى ذلك قد تساعد التغيرات في نمط الحياة على تحسين الصداع النصفي والحد من الأعراض بشكل ملحوظ.

مضاعفات الصداع النصفي

معظم أنواع الصداع النصفي لا تسبب ضررًا دائمًا على صحة الأشخاص ولكن هناك بعض المضاعفات التي قد تحدث للبعض منها:

- السكتة الدماغية.

- تمدد الأوعية الدموية.

- الاكتئاب.

- الصرع.

- ارتفاع ضغط الدم.

متى يجب استشارة الطبيب؟

من الضروري استشارة الطبيب المختص في حالة استمرار الصداع النصفي لفترات طويلة أو ظهور بعض الأعراض مع الصداع النصفي مثل تيبس الرقبة، الحمى، خدر أو ضعف في الأطراف، عدم القدرة على التحدث بشكل طبيعي، والقيء.

تشخيص الصداع النصفي

عادة ما يعتمد التشخيص على التاريخ العائلي للمريض بجانب بعض التحاليل التي يطلبها الطبيب المختص، وأشعة الرنين المغناطيسي، الرسم الكهربائي على المخ (EEG) للتأكد من نسبة الكهرباء.

طرق الوقاية من الصداع النصفي

يمكن اتباع بعض الطرق التي تساعد على تقليل الصداع النصفي بجانب الأدوية التي يتم تناولها تحت إشراف الطبيب المختص حيث تتضح هذه الطرق في:

- الانتظام في ممارسة الرياضة.

- النوم في غرفة مظلمة.

- تناول كمية كبيرة من السوائل.

- اتباع نظام غذائي صحي.

- تخفيف التوتر.

صحتك النفسية والجنسية