خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

أكثر الكلمات انتشاراً

إعلان

الصباح أم المساء- ما هو التوقيت المناسب لتناول أدوية الضغط؟

12:10 م الأربعاء 31 أغسطس 2022
الصباح أم المساء- ما هو التوقيت المناسب لتناول أدوية الضغط؟

أدوية ارتفاع ضغط الدم

كتبت - ندى سامي:

كانت النصيحة النموذجية بشأن موعد تناول الأدوية الخافضة للضغط هي تناولها في الصباح، ومع ذلك هناك أدلة متزايدة على أن معظم أدوية ضغط الدم تكون أكثر فعالية عند تناولها في الليل.

"الكونسلتو" يوضح في التقرير التالي، الوقت المناسب لتناول أدوية الضغط، وفقًا لموقع "Very well health".

كيف يعمل دواء ضغط الدم؟

ترجع نصيحة تناول أدوية الضغط في الصباح إلى مفهوم يسمى العلاج الزمني، ويعد ذلك نهج لتوقيت العلاج الطبي على أساس إيقاعات الساعة البيولوجية، وهي دورة الجسم الطبيعية للتغيرات الجسدية التي تحدث كل 24 ساعة، تم استخدام هذا النهج للعثور على أفضل الأوقات في اليوم لعلاج الحالات الطبية بما في ذلك انقطاع النفس النومي وأمراض الكلى المزمنة والسكري وكذلك الضغط.

وهناك 11 فئة من أدوية ضغط الدم، يعمل كل منها بطرق مختلفة بهدف عام يتمثل في خفض الضغط في الأوعية الدموية وفي بعض الأحيان أيضًا تقليل العمل الذي يتعين على القلب القيام به.

-تعمل مدرات البول على طرد السوائل الزائدة والصوديوم من الجسم لتقليل حجم الدم والضغط في الأوعية الدموية.

- تجعل حاصرات بيتا القلب ينبض بشكل أبطأ.

- تساعد مثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين على تقليل كمية هرمون يسمى الأنجيوتنسين، يتسبب هذا الهرمون في تضيق الشرايين.

- تعمل حاصرات مستقبلات الأنجيوتنسين على منع مستقبلات الأنجيوتنسين لمنع تضييق الشرايين.

- تعمل حاصرات قنوات الكالسيوم على إرخاء وتوسيع الأوعية الدموية مما يقلل الضغط في الأوعية، كما أنها تخفض معدل ضربات القلب.

- تساعد حاصرات ألفا على إرخاء جدران الأوعية الدموية.

-منبهات مستقبلات ألفا تقلل من نشاط الجهاز العصبي، الذي يتحكم في معدل ضربات القلب ووظائف الجسم اللاإرادية الأخرى.

- تستخدم حاصرات ألفا وبيتا مجتمعة لعلاج قصور القلب. يتم وصفها أحيانًا لعلاج أزمة ارتفاع ضغط الدم .

- منبهات مركزية تجعل من الصعب على الأوعية الدموية الانقباض

- تعمل مثبطات الأدرينالية المحيطية على منع المواد الكيميائية الموجودة في الدماغ والتي تلعب دورًا في التسبب في تضييق الأوعية الدموية.

تعمل موسعات الأوعية الدموية على إرخاء جدران الأوعية الدموية، هذا يساعدهم على توسيع وخفض ضغط الدم.

اقرأ أيضًا: صيدلي يوضح أسماء وأسعار أشهر أدوية ارتفاع ضغط الدم

مزايا تناول أدوية الضغط ليلًا

تشير عدد من الدراسات إلى أن أدوية ضغط الدم قد تعمل بشكل أفضل عند تناولها في الليل.

وجدت دراسة أجريت عام 2015 في مجلة Diabetologia أن تناول أدوية ضغط الدم في الليل يقلل من خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني للأشخاص الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم.

تشير دراسات أخرى إلى المزايا المحتملة لتناول أدوية ضغط الدم في الليل، أحدها هو أن الكثير من الناس يميلون أكثر لتناول أدويتهم قبل النوم وليس في الصباح والسبب الآخر هو أن تأثيرات هذه العلاجات قد تزول بشكل أبطأ عندما يتم تناولها في الليل أكثر من تناولها في الصباح.

لا يعني أي من هذا أنه لا يجب تناول دواء ضغط الدم في الصباح، وقد يكون هذا أفضل إذا كانت أدوية الضغط مدرات للبول وهي تعمل من خلال مساعدة الكلى على التخلص من السوائل الزائدة في الجسم، ويمكن أن تتسبب في زيادة التبول مما قد يعني المزيد من الذهاب إلى الحمام في الليل ما يسبب الأرق وقلة جودة النوم.

قد يهمك: أبرزها البوتاسيوم.. 6 مكملات غذائية تساهم في علاج الضغط المرتفع

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية