الرمد الربيعي.. الأسباب والأعراض وطرق العلاج

06:51 م الأحد 17 مارس 2019

إعلان

كتبت - مادي غيث:

يعتبر الرمد من الأمراض الموسمية التي تهدد صحة العين، ومن بين أنواعه الرمد الربيعي، الذي يصيب البعض في فصل الربيع من كل عام، ويعد الرمد بمثابة حساسية تصيب ملتحمة العين، فما أسبابه وأعراضه، وطرق علاجه؟

قبل أن الإجابة عن تلك التساؤلات، يوضح الدكتور أحمد حبيب، استشاري الشبكية والجسم الزجاجي، ومدرس طب وجراحة العيون بكلية طب عين شمس، ما هو مرض الرمد الربيعي؟

الرمد الربيعي

أحد أمراض الحساسية التي تصيب ملتحمة العين، بسبب أنواع مختلفة من الفيروسات أو البكتيريا، مما يؤدي إلى تورمها واحمرارها، فضلًا عن الشعور بالحكة وآلام شديدة.

أسباب الرمد الربيعي

قابلية جينات بعض الأشخاص للحساسية من الأشياء، التي تحفز إفراز الجهاز المناعي لمادة الهيستامين، ومنها:

- حبوب اللقاح الموجودة في الزهور.

- غبار الأشجار.

- الأتربة.

- الأدخنة.

اقرأ أيضًا: «الرمد الوليدي» يصيب حديثي الولادة.. إليك الأسباب والعلاجات

أعراض الرمد الربيعي

- احمرار العين.

- حكة العين.

- تورم الجفن.

- ضبابية الرؤية، في حالة إهماله.

- لا يستطيع المصاب به النظر في الضوء.

الفئات الأكثر إصابة بالرمد الربيعي

- الأطفال الأقل من 16 عامًا، بعد هذا السن تضعف حالات الإصابة بالرمد الربيعي.

- من يصاب به بعد سن 16، يظل يعاني من الحساسية مدى حياته.

قد يهمك: الرمد الربيعي يضر القرنية.. إليك الأسباب والعلاج

علاج الرمد الربيعي

- استخدام القطرات تحتوي على مواد مضادة للهيستامين.

- عمل كمادات باردة، خاصةً للأطفال.

- يمكن للأطفال استخدام القطرات المرطبة للعين.

طرق الوقاية من الرمد الربيعي

- تجنب الخروج في الطقس العاصف بالأتربة.

- تجنب الجلوس بالحدائق.

- تجنب فرك العين عند الشعور بالأعراض السابقة.

- تجنب تكرار استخدام القطرات التي تحتوي على الكورتيزون، دون استشارة طبيب.

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

صحتك النفسية والجنسية