خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

أكثر الكلمات انتشاراً

إعلان

أسباب متعددة لتيبس أصابع اليد.. كيف يُعالج؟

04:58 م الأربعاء 03 أكتوبر 2018
أسباب متعددة لتيبس أصابع اليد.. كيف يُعالج؟

كتبت- أسماء أبو بكر

يشكو البعض من تيبس مفصل أصابع اليد أو تعليقه، أي يجد المريض صعوبة في فرده بعد ثنيه هو ما يسمى بالإصبع الزناد أو (Trigger finger)، ويحدث ذلك نتيجة مشكلة صحية ما تحتاج للعلاج.. فما هي؟

الدكتورة علا رجب، أستاذ الروماتيزم والتأهيل بكلية طب القصر العيني، أوضحت أن تيبس الأصابع أو تعليقها يرجع في الغالب إلى أحد الأسباب الآتية:

خشونة المفاصل

مع عدم الحركة يمكن أن يحدث احتقانًا حول المفصل، ما يؤثر على طبيعة السائل الزلالي داخل المفصل (ليصبح مثل الجيلي) وبالتالي يجد المريض صعوبة في تحريك اليد والأصابع. ويحدث ذلك في سن معين بعد إجهاد واستخدام خاطئ للمفاصل.

التيبس الصباحي

غالبًا يصاحب الروماتويد، يجد المريض صعوبة في تحريك أصابع اليد أو ثنيها وفردها ويحتاج إلى التحرك حركات بسيطة حتى يتمكن من استخدام يده.

مرض السكر

يؤثر على الأوتار ويحدث لها نوع من الاحتقان والتورم إلى حد ما وبالتالي تتأثر خلايا العضلات، لأن السكري يحدث التهاب في الأوعية الدموية الموجودة في الأعصاب والعضلات وتحدث التهابات مزمنة تجعل المريض يعاني من تعليق الإصبع.

ضعف في اليد

نتيجة شلل أو فقدان في عصب طرفي أو عصب مخي، وبالتالي تتيبس اليد.

أشارت رجب إلى أن المريض يحتاج إلى عمل فحوصات وتحاليل طبية تختلف من حالة لأخرى، فمثلًا في حالة الخشونة يحتاج إلى عمل أشعة عادية، وفي حالات أخرى يحتاج إلى إجراء تحليل السكر التراكمي الذي قد يكون مرتفعًا بدرجة كبيرة تتسبب في تعليق المفصل.

التغلب على تيبس الأصابع أو تعليق الإصبع يتوقف على معرفة السبب الرئيسي وعلاجه، وفقا لأستاذ الروماتيزم والتأهيل، التي أوضحت أن المريض يحتاج في الغالب إلى استخدام أدوات تساعد على استخدام اليدين مع الحرص على وضعهما في ماء دافئ في الصباح وتجنب استخدام الهاتف حتى لا يحتك بأوتار اليد.

صحتك النفسية والجنسية