خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

أسباب «تنميل الأطراف».. حالات تستدعي زيارة الطبيب

06:12 م السبت 10 مارس 2018
أسباب «تنميل الأطراف».. حالات تستدعي زيارة الطبيب

تنميل الأطراف

إعلان

كتبت- أسماء أبو بكر

يشعر كثيرون في أوقات مختلفة بتنميل في اليد أو الساق، خاصة عند الجلوس بطريقة خاطئة لفترة طويلة، وبمجرد تغيير الوضعية يزول التنميل بعد عدة دقائق، إلا أن هناك حالات أخرى يكون تنميل الأطراف فيها ناتجًا عن مشاكل صحية تستدعي زيارة الطبيب.

أسباب مرضية

يقول الدكتور أبو زيد خضير، أستاذ المخ والأعصاب بكلية الطب جامعة المنصورة، إن تنميل الأطراف عبارة عن خلل في الإحساس بالجلد يصاحبه شعور بوخز وخذلان في الأطراف، موضحًا أنه قد يحدث بسبب الضغط على العصب الذي يحدث نتيجة الجلوس بوضعية خاطئة لفترة طويلة مثلًا، وفي هذه الحالة لا يكون له سبب مرضي.

ويوضح الدكتور أحمد السيسي، أستاذ المخ والأعصاب بكلية الطب جامعة القاهرة، أن أوضاع الجلوس أو النوم الخاطئة، كالتحميل على كف اليد أو الذراع مثلًا أو تربيع القدمين لفترة طويلة، يؤدي إلى الشعور بالتنميل فيها، لكنه في حالات أخرى يرجع إلى أسباب مرضية، مثل التهاب العصب، والتهاب الأعصاب الطرفية لمرضى السكر، أو لوجود خلل في الدورة الدموية للأطراف وانقباض الأوعية الدموية فيها نتيجة لبرودة الجو، خاصة بالنسبة للإناث، أو في حالة التدخين بالنسبة للذكور.

ويضيف «السيسي» أن انحناء الرقبة للأمام عند استخدام الهواتف المحمولة أو غيرها من الالكترونيات يؤدي بمرور الوقت إلى انزلاقات غضروفية تسبب ضغط على الأعصاب والحبل الشوكي، الأمر الذي يؤدي إلى الشعور بتنميل الأطراف بشكل متكرر، مستطردًا أن نقص الكالسيوم والأنيميا من الأسباب التي تؤدي إلى الشعور بالتنميل المتكرر، لأنها تؤثر سلبًا على الدورة الدموية للأطراف، فضلًا عن أن وجود جلطة أو ورم بالمخ على مركز الإحساس يؤدي إلى تنميل الأطراف لكن يصاحبه أعراض أخرى في هذه الحالة.

متى تجب زيارة الطبيب؟

الدكتور «أبو زيد» يؤكد أنه إذا لم يصاحب تنميل الأطراف أي أعراض أخرى فهو لا يستدعي القلق في هذه الحالة، والسبب غالبًا لا يكون خطيرًا، مشددًا على ضرورة زيارة الطبيب إذا صاحب التنميل مشاكل في الرؤية أو ضعف في الأطراف أو أي أعراض أخرى.

ويؤكد «السيسي» أهمية زيارة الطبيب إذا تكرر تنميل الأطراف بشكل يومي، وفي حالة طول فترة الشعور بالتنميل بعد حدوثه، أو إذا صاحبه شعور بالألم.

مضاعفات خطيرة

تنميل الأطراف مشكلة يهملها كثيرون، إلا أن «السيسي» يُحذر من تجاهل العلاج خاصة مع تكرار المشكلة، موضحًا أن التنميل يحدث نتيجة وجود خلل في وظيفة الأعصاب المسئولة عن نقل الإحساس، وتأخر العلاج يعني إمكانية تأثر مراكز الحركة أيضًا وليس الإحساس فقط، الأمر الذي يؤدي إلى حدوث مضاعفات مثل ضعف القدمين أو اليدين، صعوبة المشي، عدم القدرة على التحكم في البول أو البراز، وذلك في الحالات المتأخرة التي يفقد فيها العصب جميع وظائفه.

العلاج حسب السبب

يلفت «خضير» إلى أن علاج تنميل الأطراف يتطلب تشخيص الحالة أولًا لمعرفة السبب ومن ثم علاجه، وتختلف طريقة التشخيص حسب الحالة، وفي الغالب يحتاج المريض إلى إجراء تحليل دم لمعرفة ما إذا كان التنميل ناتج عن نقص فيتامينات أو عناصر معينة في الجسم أو الإصابة بمرض السكر مثلًا، وربما تستدعي الحالة إجراء تحاليل وفحوصات أخرى.

معرفة السبب هو الخطوة الأولى لعلاج تنميل الأطراف، وفقًا لـ«السيسي»، الذي أوضح أنه لابد من علاج السبب للتخلص من التنميل، فمثلًا إذا كان ناتجًا عن انقباض في الأوعية الدموية ففي هذه الحالة يحتاج المريض إلى تناول أدوية لتوسيع الأوعية الدموية، كما يُنصح بعمل كمادات دافئة، وإذا كان التنميل عرضًا للسكر فلابد من ضبط مستواه في الدم، فضلًا عن أن التنميل (كعرض) يحتاج إلى أن يتناول المريض فيتامينات بعد مراجعة الطبيب.

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

صحتك النفسية والجنسية