خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

3 علاجات منزلية فعالة لتورم الغدد الليمفاوية

10:06 م الأحد 15 أبريل 2018
 3 علاجات منزلية فعالة لتورم الغدد الليمفاوية

تورم الغدد الليمفاوية

إعلان

كتبت- أمنية قلاوون

تنتشر الغدد الليمفاوية في أغلب مناطق الجسم، وتضخم الغدد الليمفاوية دليل على مقاومة الجهاز المناعي للبكتيريا الموجودة بسبب الالتهابات والأمراض المعدية، ولكن يمكن تخفيف هذا التورم أو التضخم بعدة طرق طبيعية وعلاجات منزلية فعالة.

أسباب التهاب الغدد الليمفاوية

ذكر دكتور محمد عطية، استشاري جراحة الأورام، عدة أسباب لالتهاب الغدد الليمفاوية، وهي:

-التهاب الجيوب الأنفية.

-مشاكل في الأسنان واللثة.

-التهاب الحلق.

-التهاب فروة الرأس.

علاج التهاب الغدد الليمفاوية

أكد عطية، على ضرورة تناول المضادات الحيوية التي تحتوي على مواد فعالة من البرافين والمواد غير السيترودية، لأنها تقضي على البكتيريا، وأشار إلى أن هذه الالتهابات تنتهي بعد تناول المضادات الحيوية في الفترة من يومين إلى 3 أيام.

العلاجات المنزلية لتورم الغدد الليمفاوية

تكثر الشكاوى من تورم الغدد الليمفاوية الموجودة في الرقبة، ولكن يمكنك تخفيف الألم بعدة علاجات منزلية:

-كمادات ماء دافئ:

ضع قطنة أو قطعة من القماش في ماء دافئ، ثم ضعها على مكان الألم، وتستخدم هذه الطريقة للتقليل من حدة الألم، وفقًا لموقع «mayoclinic».

-الغرغرة بالماء والملح:

تسبب البكتيريا الناتجة عن التهاب الحلق أو الأسنان واللثة، انتفاخ الغدد الليمفاوية الموجودة في الرقبة، وللملح مفعول سحري حيث يقضي على البكتيريا، كل ما عليكَ فعله هو وضع نصف ملعقة صغيرة من الملح إلى كوب من الماء الدافئ، وقم بالغرغرة بالماء والملح عدة مرات يوميًا، لتخفيف التورم، بحسب موقع «livestrong».

-الكركم:

يتميز الكركم بخصائص طبيعية مطهرة ومضادة للالتهابات، وهناك ثلاث طرق لاستخدام الكركم: عن طريق شاي الكركم ونقع قطعة تصل إلى بوصة من جذور الكركم في ماء مغلي لمدة 15 دقيقة ثم إزالة الكركم واحتساء الماء، أو وضع نصف ملعقة صغيرة من مسحوق الكركم في كوب من الماء الدافئ والغرغرة به، ويحذر موقع «livestrong»المرضى الذين يتناولون أدوية سيولة الدم من استخدام الكركم.

متى يمكنك زيارة الطبيب؟

فرق استشاري جراحة الأورام بين التهاب الغدد الليمفاوية وبين ورم الغدد الليمفاوية، وقدم مجموعة من الأعراض يجب اللجوء إلى الطبيب في حالة حدوثها:

-ارتفاع في درجة الحرارة.

-فقدان الوزرن بصورة مفاجئة.

-تضخم الغدد الليمفاوية بشكل ملحوظ في الرقبة، إلى جانب تورم الغدد الليمفاوية الموجودة تحت الإبطين.

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

صحتك النفسية والجنسية