خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

بعضها للكبار فقط.. إليك قائمة بأشهر أدوية خفض الحرارة

08:00 م الجمعة 01 فبراير 2019
بعضها للكبار فقط.. إليك قائمة بأشهر أدوية خفض الحرارة

ارتفاع درجة الحرارة

إعلان

كتبت - حسناء الشيمي:

ارتفاع درجة الحرارة من المشكلات الشائعة التي تواجه كثيرون عند الإصابة بنزلات البرد، وفي الغالب يلجأون لأدوية خفض الحرارة، فما أفضل العلاجات ومتى نلجأ لها؟

أوضح الدكتور طه بكري، أستاذ أمراض الباطنة والصدر بجامعة الأزهر، أن أدوية خفض الحرارة في الأساس تعمل على عاملين:

  • المركز الرئيس المسئول عن خفض الحرارة في المخ لتخفض درجة حرارة الجسم.
  • الغدد العرقية الموجودة في الجسم، فتساعد على إفراز كمية غزيرة من العرق ويتبخر عن الجسم، وبالتالي يساهم في خفض درجة الحرارة.

وأوصى بكري، باستخدام الأدوية الخافضة للحرارة عند تخطي درجة الحرارة لـ 38.5 درجة مئوية، موضحا أنه إذا كانت درجة حرارة الجسم أقل من ذلك يكون دلالة على تفاعل الجسم مع الميكروب للقضاء عليه، ويمكن الاستعانة فقط بكمادات الماء البارد.

وشدد أستاذ الباطنة على ضرورة استخدام مخفضات الحرارة عند الحاجة فقط، والتوقف عن تناولها فور خفض الحرارة.

وأشار إلى أن استخدام الأدوية الخافضة للحرارة للكبار يختلف عن الأطفال، موضحا أنه يفضل بالنسبة للأطفال أخذ خافض الحرارة على هيئة أقماع "لبوس"، واحد في الصباح، وآخر في المساء، أو أخذ خافض حرارة في صورة شراب، لافتا إلى أنه يفضل أن يتم تناول ملعقة صغيرة في الصباح، وأخرى في المساء.

اقرأ أيضا: ارتفاع حرارة الطفل خطر في هذه الحالات.. هكذا تتعاملين معه

أما للكبار، فالأمر يختلف، ويفضل أن يتناولوا الأقراص على أن يكون قرص في الصباح، وآخر في المساء، وفي حال تناول أدوية شراب فيفضل تناول ملعقة كبيرة.

وحذر أستاذ أمراض الباطنة والصدر بجامعة الأزهر، من تناول خافض الحرارة دون استشارة الطبيب، وقال إن الإفراط في تناول الأدوية الخافضة للحرارة يؤثر على النخاع العظمي ويتسبب في نقص تصنيع كرات الدم البيضاء والحمراء، فضلا عن تأثيره على المعدة، حيث يسبب التهابات وقرح في المعدة.

أشهر أدوية خفض الحرارة

الباراسيتامول

مادة الباراسيتامول بكل مشتقاتها تعتبر من أكثر الأدوية المسكنة للألم والخافضة للحرارة انتشارا لعلاج الأطفال، ومن أكثرها أمانا أيضا.

السيتال

يحتوي على الباراسيتامول وهو خافض للحراره ومسكن للالام و مضاد للالتهابات

نوفالجين

دواء مسكن للألم وخافض للحرارة، وتابع لمجموعة الأدوية التي تسمى بأدوية "البيرازولين" والتي تتميز بالقوة والسرعة في المفعول، كما أنه هذا العقار يُعالج التعب والأرق ويستخدم للكبار فقط

البارامول

يحتوي على الباراسيتامول وهو خافض للحراره ومسكن للالام و مضاد للالتهابات

بارالجين

هو مسكن وخافض للحرارة، ينتمي إلى مجموعة من غير الستيرويد، وله تأثير مسكن وخافض للحرارة ومضاد
للإلتهاب.

بروفين

هو مسكن وخافض للحرارة، ينتمي إلى مجموعة من غير الستيرويد، وله تأثير مسكن وخافض للحرارة ومضاد
للإلتهاب.

فيجاسكين

لبوس فيجاسكين ويعد خافض حرارة ومسكن للآلام.

دولفين

لبوس أو شراب دولفين يعد من الأدوية الخافضة للحرارة والتي تساعد في تسكين الآلام، ومضاد للالتهاب

كيتوفان

وهو من الأدوية الخافضة للحرارة والمسكنة للآلام ومضادة للالتهاب.

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

صحتك النفسية والجنسية