خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

أضرار خطيرة يسببها الإفراط في العلاقة الحميمة.. إليك المعدل الطبيعي

10:21 م الأربعاء 24 أبريل 2019
أضرار خطيرة يسببها  الإفراط في العلاقة الحميمة.. إليك المعدل الطبيعي

رجل وزوجته

إعلان

كتبت - ضي جمال:

يعتاد بعض الأشخاص على الإفراط في ممارسة العلاقة الحميمة عند بداية الزواج، رغبةً في الإنجاب، دون إدراك أن الإكثار من الجماع قد يشكِّل خطورة كبيرة على الرجال والسيدات.

يستعرض "الكونسلتو" في التقرير التالي، أضرار الإفراط في العلاقة الحميمة، وعدد مرات ممارستها، وفقًا للدكتور نبيل أمين، استشاري المسالك البولية وأمراض الذكورة.

أضرار الإفراط في ممارسة العلاقة الحميمة

ليس لممارسة العلاقة الحميمة وقعًا ضارًا على الصحة، ولكن الإفراط فيها يهدد الرجال والسيدات على حدٍ سواء، بالعديد من المشكلات الصحية، وأبرزها:

الرجال

- احتقان البروستاتا، نتيجة لانفجار بعض الشعيرات الدموية، ما يؤدي إلى وجود بعض قطرات من الدماء في السائل المنوي.

- ضعف الانتصاب.

- آلام عند التبول.

- قلة عدد مرات التبول، ما يؤدي إلى احتباس البول بالجسم، وقد ينتج عنه الإصابة بالتسمم.

- آلام شديدة بالمنطقة التي تقع بين الخصيتين وفتحة الشرج.

- ضعف جنسي.

اقرأ أيضًا: منها الشيكولاتة الداكنة.. 10 أطعمة تعزز القدرة الجنسية عند الرجال

السيدات

- التهابات بالمهبل.

- آلام شديدة بعضلات الحوض.

عدد مرات ممارسة العلاقة الحميمة

تختلف عدد مرات ممارسة العلاقة الحميمة، باختلاف المراحل العمرية للطرفين.

- مرحلة العشرينات، يمكن ممارستها يوميًا.

- مرحلة الثلاثينات، يتم ممارستها كل يومين.

- في باقي المراحل العمرية، يفضل ممارستها مرة واحدة في الأسبوع.

قد يهمك: عسر الجماع .. تعرف على أسباب آلام ما بعد العلاقة الحميمة

صحتك النفسية والجنسية