تحليل نفسي| لماذا يميل البعض إلى العنف عند ممارسة العلاقة الحميمة؟

12:07 م الجمعة 03 مايو 2019
تحليل نفسي| لماذا يميل البعض إلى العنف عند ممارسة العلاقة الحميمة؟

العنف في العلاقة الحميمة

إعلان

كتبت - آلاء نبيل:

يميل بعض الأشخاص إلى العنف عند ممارسة العلاقة الحميمة، للوصول إلى النشوة الجنسية، دون أن يعيروا انتباهًا للأضرار العضوية والنفسية التي تلحق بالطرف الآخر.

يقول عماد رشاد، استشاري الطب النفسي، إن بعض الآباء والأمهات قد يلجأون إلى القسوة عند تربية أبنائهم، ما يجعل سلوكهم في المستقبل يميل إلى العدوانية، وبالتالي يفضلون العنف عند ممارسة العلاقة الحميمة.

ويشير رشاد إلى أن بعض الرجال يعتقدون أن تألُّم السيدات في العلاقة الحميمة دليل على المتعة الجنسية، ما يجعلهم يميلون إلى العنف عند ممارسة الجماع، مؤكدًا خطأ ذلك الاعتقاد، لأن تأوه الأنثوي قد يكون لشعورهن الشديد بالآلم، الذي قد يتفاقم إلى تمزق أغشية الرحم، ويصيبهن بالنزيف، فضلًا عن الضرر النفسي الذي يلحق بهن.

اقرأ أيضًا: لماذا يلجأ البعض إلى تصوير العلاقات الحميمة؟..تحليل نفسي

ويؤكد استشاري الطب النفسي أن هناك بعض السيدات التي تفضل العنف أثناء ممارسة العلاقة الحميمة ولكن بصورة نادرة، وذلك نتيجة لتعرضهن إلى العنف الأسري، فيعتقدن أن التسدي أى ممارسة السادية والإيذاء عند الجماع دليل على مشاعر حب الزوج.

ويوضح رشاد أن أفضل طريقة للحد من العنف في العلاقة الحميمة، هو التوجه إلى الطبيب المختص، للخضوع إلى جلسان علاج نفسي، فضلًا عن العلاج الدوائي بتناول بعض مضادات الاكتئاب.

ويناشد استشاري الطب النفسي الآباء والأمهات بعدم اتباع الأساليب العقاب النفسية والجسدية مع أبنائهم، والاعتماد على لغة الحوار والحب وليس الترهيب، الذي يجعلهم سلوكهم فيما يميل إلى العدوانية الصارخة في التعامل مع الآخرين.

قد يهمك: أسباب آلام الجماع لدى السيدات.. اكتشفيها

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

صحتك النفسية والجنسية