ما أسباب الإصابة بالصدفية؟.. إليك أنواعها

08:53 م السبت 23 يونيو 2018
ما أسباب الإصابة بالصدفية؟.. إليك أنواعها

إعلان

كتب– مصطفى عريشة

«الصدفية» من أخطر الأمراض الجلدية التي تصيب البعض وتسبب مشكلات كبيرة، ولها أنواع مختلفة حسب مكان الإصابة.

قالت الدكتورة أغاريد الجمال، أستاذ الأمراض الجلدية بكلية الطب جامعة عين شمس، إن الصدفية أشكالها مختلفة ولها أسباب متعددة، منها العامل الوراثي وربما يكون المريض لا يعرف ذلك وتكون الإصابة لأحد الأشخاص من العائلة لكنه لا يعرفه، وهو سبب غير أساسي.

وأضافت «الجمال» أن السبب المناعي هو الأكثر شيوعًا، عن طريق خلية معينة تفرز مواد السايتوكايم فتسبب الإصابة بالمرض، لذلك فإن المواد المستخدمة في العلاج تعتمد على تقليل مادة السايتوكايم الموجودة في الجسم.

وأوضحت «الجمال» أنه من المعروف أن الجلد يحدث له إحلال وتجديد مستمر لتكوين الطبقة الخاصة بالجلد والتي تستغرق نحو 30: 40 يومًا للشخص الطبيعي، أما مريض الصدفية فتتكون في خلال 6 أيام، ما يؤدي إلى تكوين قشور جلدية فوق بعضها مثل جلد السمك وحدوث بقع حمراء على الجلد، وهو مرض مزمن بالتأكيد.

ولفتت إلى أن بعض الأشخاص يتعرضون لضغوط نفسية فتظهر عليهم أعراض بعض الأمراض الجلدية مثل الصدفية والبهاق وسببه الضغوط العصبية والنفسية، لذلك العامل النفسي ضروري جدًا للأمراض الجلدية.

وأشارت «الجمال» إلى أن هناك أسباب أخرى وعوامل تظهر الصدفية عند المريض، ومنها الأدوية التي يتناولها مرضى الضغط وأدوية السلفا، وخاصة من لديهم قابلية داخلية لحدوث الصدفية، وبعض أنواع الأدوية التي يتم تنولها للعظام ومنها حقن «الفولتارين».

أنواع الصدفية

تأخذ الصدفية أكثر من شكل ونوع، هناك نوع بسيط وشائع يأتي بين «الكوعين» و«الركبتين» أو «الأيدي»، وهناك نوع آخر يأتي في صورة بقع حمراء عليها قشور بيضاء، وأيضًا يوجد الصدفية النقطية ويكون الجسم كله أحمر وبه نقاط بيضاء كثيرة، وهناك نوع يأخذ كل الجلد وهي من أخطر أنواع الصدفية ونادرة الحدوث.

يمكن للصدفية أن تصيب أي مكان في الجسم، مثل الأظافر التي تصيب 25% من الحالات في مصر، وقد تؤدي في بعض الحالات إلى تشقق الظفر نفسه وربما تصيب كل أظافر المريض، وهناك نوع من صدفية الشفاه التي تسبب تشققها ولا يعرف المريض أنه مصاب الصدفية، ويمكن أن تصيب فروة شعر المريض وهي خادعة أيضًا لأنها لا تكون واضحة ويعتقد أن الأمر طبيعي.

علاجات الصدفية

توضح «الجمال» أنه حتى الآن لا يوجد علاج يقضي على الصدفية نهائيًا، ولكن لدينا بعض العلاجات التي تساهم في علاج الصدفية، ومنها العلاج البيولوجي وهو الأحدث، ولكن لا يتمكن القضاء على المرض للأبد وربما تعود الصدفية أسوأ ما كانت عليه وسعره مرتفع جدًا وهو علاج موجه للخلية المصابة، وهذا يكون مناسب أكثر للصدفية المفصلية التي تصيب العظام، أما الصدفية السطحية فيمكن علاجها بالمواد الطبيعية مثل صمغ العسل وبعض أنواع الزيوت الطبيعية المستخلصة بشكل معين وهي عبارة مراهم وليس لها آثار جانبية.

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

صحتك النفسية والجنسية