خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

بكتيريا الأمعاء دليلك للوقاية من أمراض القلب.. 7 نصائح تساعدك

07:33 م الجمعة 29 يناير 2021
بكتيريا الأمعاء دليلك للوقاية من أمراض القلب.. 7 نصائح تساعدك

بكتيريا الأمعاء وأمراض القلب

إعلان

كتبت - ندى سامي:

تسبح أعداد هائلة من بكتيريا الأمعاء في القولون، والتي تعمل على تأدية وظائف معقدة من شأنها مساعدة أعضاء الجسم على إتمام أدوارها، ومن ضمن تلك الروابط علاقتها بالقلب، حيث وجدت بعض الدراسات الحديثة أن تلك البكتيريا قد تكون مفتاحًا للوقاية من أمراض القلب.

يستعرض "الكونسلتو" في السطور التالية، العلاقة بين بكتيريا الأمعاء وأمراض القلب، وفقًا لما ذكره موقع "Health line".

أمراض القلب

تعد أمراض القلب السبب الأول للوفاة، فوفقًا للمراكز الأمريكية للسيطرة على الأمراض والوقاية منها "CDC"، يعد تصلب الشرايين أحد الأسباب الأكثر شيوعًا لأمراض القلب، والذي بسبب تراكم البلاك، ما يعيق عملية نقل الدم المحمل بالأكسجين إلى جميع أعضاء الجسم، بما في ذلك القلب والدماغ.

وبمرور الوقت، يمكن أن تتسبب تكوينات اللويحات ببطء في تضييق أو انسداد هذه الأوعية الدموية، ما قد يؤدي بعد ذلك إلى الإصابة بالنوبات القلبية أو السكتات الدماغية.

كيف تساعد بكتيريا الأمعاء على الوقاية من أمراض القلب؟

تعرف الأنظمة الغذائية الغنية بالدهون والكوليسترول بأنها عامل خطر للإصابة بأمراض القلب، وعلى النقيض، وُجِد أن حمية البحر الأبيض المتوسط تعزز صحة القلب، حيث يتخلى ذلك النظام الغذائي عن الإرشادات الصارمة بشأن تناول السعرات الحرارية أو الدهون، وبدلًا من ذلك يشجع على اتباع عادات غذائية صحية مثل الاهتمام بتناول الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة والمكسرات والأسماك الطازجة.

قبل بضع سنوات، اكتشف فريق بحث في كليفلاند كلينك أن الأنظمة الغذائية الغنية بالدهون الحيوانية، بما في ذلك البيض واللحوم الحمراء ومنتجات الألبان عالية الدسم تحفز عملية التمثيل الغذائي أثناء الهضم، ومن ثم المساهمة في الإصابة بأمراض القلب، حيث أن هذه الأطعمة تنتج مستويات عالية جدًا من مغذيات الكولين والليسيثين والكارنيتين.

وتحول البكتيريا الموجودة في القناة الهضمية هذه العناصر الغذائية إلى مادة تعرف باسم ثلاثي ميثيل أمين، ومع استمرار عملية التمثيل الغذائي يتم تحويل التحليل الحراري الميكانيكي بواسطة إنزيمات مضيفة إلى أكسيد ثلاثي ميثيل أمين، وهو منتج ثانوي تكون الحالة الصحية للجسم أفضل بدونه، حيث وجدت الدراسات أن زيادة مستوياته في الدم مرتبطة بتصلب الشرايين المتسارع في الفئران، وزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب لدى البشر.

وتقوم بكتيريا الأمعاء بتحويل الطعام الذي نتناوله إلى مادة تعمل على تحريك مسار التمثيل الغذائي المرتبط بتطور أمراض القلب.

اقرأ أيضًا: لا تتجاهلها.. 6 علامات تكشف عن وجود مشكلة بقلبك

كيفية التحكم في بكتيريا الأمعاء للوقاية من أمراض القلب؟

أكدت الأبحاث أن حمية البحر الأبيض المتوسط تساعد على التحكم في صحة الأمعاء، وتعزيز البكتيريا النافعة والحد من الأخرى الضارة، ما يعزز صحة القلب، وفيما يلي بعض النصائح لاتباع حمية البحر الأبيض المتوسط للتحكم في صحة الأمعاء والقلب معًا، وتشمل:

1- الحرص على تناول الخضروات والفواكه في كل وجبة.

2- تناول المواد الغذائية الأساسية مثل المكرونة والحبوب والأرز والخبز المصنوع من الحبوب الكاملة.

3- تناول اللحوم الحمراء بشكل محدود لا يزيد عن بضع مرات شهريًا.

4- الاعتماد على تناول أسماك المياه العذبة المشوية مرتين على الأقل أسبوعيًا.

5- استبدال الزبدة بزيت الزيتون البكر.

6- استخدام الأعشاب والتوابل جنبًا إلى جنب مع زيت الزيتون، لإضافة نكهة إلى الخضروات والمكرونة المصنوعة من الحبوب الكاملة.

7- إدراج المكسرات مثل اللوز أو الكاجو أو الفستق في الوجبات الخفيفة.

قد يهمك: كيف تساهم بكتيريا الأمعاء والبروبيوتيك في فقدان الوزن؟

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية