خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

أكثر الكلمات انتشاراً

إعلان

احذر- النوم في غرفة مضيئة يهددك بمرض خطير

06:41 م الخميس 17 نوفمبر 2022
احذر- النوم في غرفة مضيئة يهددك بمرض خطير

النوم في النور

كتبت - ياسمين الصاوي:

من المعروف أن الإصابة بالسكري عادةً ما تحدث بسبب العادات الغذائية الخاطئة، مثل الإفراط في السكريات، ولكن هناك أسبابًا أخرى يجب أخذها في عين الاعتبار، للوقاية منه.

اقرأ أيضًا: السكري.. إليك الأسباب والأعراض والعلاج

في هذا الصدد، كشفت دراسة حديثة، عن سبب غريب للإصابة بداء السكري من النوع الثاني، يتعرض له جميع الأشخاص عند حلول المساء.

وأوضحت الدراسة التي أجراها أكاديميون بمستشفى رويجين التابع لكلية طب بجامعة شنغهاي جياوتونغ في الصين، أن التعرض للضوء ليلًا بشكل مفرط يزيد من خطر الإصابة بالنمط الثاني من السكري.

والضوء المقصود به في الدراسة، هو أضواء أعمدة الإنارة في الشوارع وأضواء مصابيح غرفة النوم وأضواء المصابيح الأمامية للسيارات وأضواء المحلات التجارية، حسبما نشرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

قد يهمك: 8 عادات يومية تصيبك بمرض السكري

وتوصلت الدراسة لهذه النتيجة المثيرة للقلق، بعد مراجعة الحالة الصحية لأكثر من 98600 شخص في الصين، تم تقسيمهم إلى 5 مجموعات، حسب درجة التعرض للضوء ليلًا.

ووجد الباحثون أن الأشخاص الذين يتعرضون للإضاءة الاصطناعية العالية في الليل لديهم مستويات مرتفعة من السكر في الدم، كما يعانون من مقاومة الإنسولين في الجسم.

قد يهمك أيضًا: مقاومة الإنسولين.. 7 علامات تكشف لمريض السكري الإصابة بها

وتبين لهم أن المجموعة الأكثر تعرضًا للتلوث الضوئي خلال ساعات المساء يرتفع لديهم معدل الإصابة بالسكري من النوع الثاني بنسبة تزيد عن 28%.

واكتشف باحثو الدراسة أن التعرض المفرط للضوء الاصطناعي ليلًا قد يتسبب في تعطيل الساعة البيولوجية في الجسم، مما يدفع الشخص إلى السهر لساعات متأخرة.

ويرتبط السهر بزيادة الشعور بالجوع، ومع تناول الطعام بكميات كبيرة، تزداد احتمالية الإصابة بالنوع الثاني من السكري، خاصةً إذا كان الشخص قليل الحركة ويعاني في الأساس من السمنة المفرطة.

اقرأ أيضًا: أجب عليها للاطمئنان على صحتك.. 7 أسئلة تكشف الإصابة بالسكري

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية