خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

6 أعراض تشير إلى سوء إطباق الأسنان.. إليك طرق الوقاية منه

03:30 م الجمعة 27 نوفمبر 2020
6 أعراض تشير إلى سوء إطباق الأسنان.. إليك طرق الوقاية منه

سوء إطباق الأسنان

إعلان

كتبت- أمنية قلاوون:

يعاني بعض الأشخاص من سوء إطباق الأسنان، وهي مشكلة قد تصيب الأطفال والشباب، وتسبب إزعاجًا شديدًا، خاصًة مع الضحك والابتسام، كما تؤدي أيضًا إلى الإصابة بمشكلات صحية خطيرة، مثل تزاحم الأسنان أو عض اللسان، فضلًا عن مشكلات في الجهاز الهضمي، بسبب صعوبة مضغ الأطعمة لدى بعض المصابين.

يستعرض "الكونسلتو" في السطور التالية، أبرز الأعراض التي تشير إلى سوء إطباق الأسنان، وطريقة التعامل معها، وفقًا لمّا ذكره موقع "Health line".

أسباب سوء إطباق الأسنان

أولًا: في مرحلة الطفولة

1- تشقق الشفاه.

2- استخدام اللهاية لبعد عمر 3 سنوات.

3- استخدام زجاجة الرضاعة حتى عمر سنيتن.

4- كثرة مص إصبع الإبهام.

ثانيًا: مرحلة البلوغ

1- الحشو الخاطئ للأسنان والتيجان.

2- انسداد مجرى الهواء التنفسي.

3- أورام الفك والفم.

أعراض سوء إطباق الأسنان

تختلف حدة الأعراض من خفيفة إلى شديدة وفقًا لدرجة الإصابة، ولكن قد تظهر جميع العلامات التالية أو إحداها على المصاب، وتشمل:

1- عدم محاذاة الأسنان.

2- تغير مظهر الفك والوجه.

3- عض متكرر للخدين أو اللسان.

4- الشعور بالانزعاج عند المضغ.

5- مشاكل في الكلام.

6- التنفس عن طريق الفم بدلاً من الأنف.

اقرأ أيضًا: أشكال متعددة لسوء إطباق أسنان الطفل.. هكذا نتعامل معها

علاج سوء إطباق الأسنان

لا يحتاج المصابون بدرجة خفيفة على الأغلب إلى العلاج، لكن سوء الإطباق الشديد يحتاج إلى تدخل متخصص في تقويم الأسنان، واعتمادًا على نوع الإطباق لدى المصاب، قد يوصي الطبيب بعلاجات مختلفة، أبرزها:

- تركيب تقويم الأسنان.

- خلع الأسنان لتصحيح الازدحام.

- إجراء جراحة تجميلية لإعادة تشكيل الأسنان.

- تثبيت عظام الفك باستخدام ألواح أو أسلاك.

- بعض الحالات تحتاج إلى جراحة إعادة تشكيل الفك أو تقصير الأسنان.

مضاعفات علاج سوء الإطباق

تحدث بعض المضاعفات لحالات معينة بعد انتهاء فترة العلاج، وهي كالتالي:

- تسوس الأسنان.

- ألم الأسنان المزعج.

- صعوبة في مضغ الطعام أو التحدث.

- انزعاج شديد عند تركيب تقويم الأسنان.

التعامل مع سوء إطباق الأسنان

يوصي أطباء الأسنان بالتدخل المبكر الذي يجدي ثماره بنتائج علاجية أفضل من التدخل في سن البلوغ، الذي يكون فيه مدة العلاج أطول كما تزداد تكلفته.

الوقاية من سوء إطباق الأسنان

في بعض الحالات يصاب الأطفال بسوء الإطباق نتيجة عوامل وراثية، لكن يجب على الأمهات التركيز على بعض الأشياء لوقاية أطفالهن من سوء الإطباق، وتشمل:

- تجنب الإفراط في استخدام اللهاية.

- الابتعاد عن الاستخدام المتكرر لزجاجة الرضاعة للأطفال أكبر من عمر عامين.

- الكشف المبكر لسوء الإطباق، للوقاية من تطوره وعلاجه مبكرًا.

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

صحتك النفسية والجنسية