مشكلة عضوية أم نفسية؟.. إليك أسباب عدم القدرة على البكاء

11:51 م الأحد 31 مايو 2020
مشكلة عضوية أم نفسية؟.. إليك أسباب عدم القدرة على البكاء

عدم القدرة على البكاء

إعلان

كتبت - ندى سامي:

يعتبر البكاء وسيلة فعالة للتنفيس عن الحزن والضيق، والتخلص من التوتر، والشعور بالراحة والهدوء النفسي، ولكن هناك أشخاص تعجز أعينهم عن إفراز الدموع، بسبب معاناتهم من بعض المشكلات الصحية، سواء نفسية أو عضوية.

"الكونسلتو" يستعرض في التقرير التالي، أسباب عدم القدرة على البكاء، وفقًا لموقع "Health line".

التهاب القرنية "متلازمة العين الجافة"

يعتبر التهاب القرنية من المشكلات الصحية التي تتسبب في نقص إفراز العين للدموع، ولهذا السبب يطلق البعض على هذا المرض اسم "متلازمة العين الجافة"، وهناك عدة عوامل تزيد من فرص إصابة العين بهذه المشكلة، وأبرزها:

- التغيرات الهرمونية المرتبطة بالحمل أو انقطاع الطمث.

- العمر، لأن جفاف العين شائع إلى حد ما في مرحلة البلوغ.

- داء السكري.

- اضطرابات الغدة الدرقية.

- التهاب المفصل الروماتويدي.

- كثرة استخدام العدسات اللاصقة.

- التهاب الجفن.

متلازمة سجوجرن

اضطراب يصيب المناعة، غالبًا ما يحدث للسيدات فوق سن الأربعين، نتيجة الإصابة بعدوى فيروسية أو بكتيرية تدفع الجهاز المناعي لمهاجمة الغدد المسئولة عن ترطيب الجسم، مثل القنوات الدمعية والأغشية المخاطية، ما يؤدي إلى تعرض لجفاف العين والفم.

اقرأ أيضًا: تبكي من عين واحدة فقط؟.. إليك السبب

العوامل البيئية

قد يكون السبب وراء جفاف العين ناتجًا عن التعرض المستمر لأدخنة السجائر أو العيش في مناخ جاف أو عاصف يزيد من فرص تبخر الدموع.

الأدوية

هناك أدوية تؤثر سلبًا على القنوات الدمعية، وتؤدي إلى فقدان القدرة على البكاء، ومنها:

- حبوب منع الحمل.

- مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية (SSRIs).

- مضادات الهيستامين أو مزيلات الاحتقان

- أدوية ضغط الدم.

أسباب أخرى

إذا لم يكن الشخص يعاني من حالة طبية تؤثر على إنتاج الدموع، فمن المحتمل أن يرتبط جفاف العين ببعض الاضطرابات النفسية، وأبرزها:

الاكتئاب

عدم القدرة على البكاء، من الأعراض التي يعاني منها بعض مرضى الاكتئاب، لأن الشعور الدائم الحزن قد يدفع المريض إلى البكاء بشكل مستمر، وربما يواجه صعوبة في إفراز الدموع من عينيه وتصبح مشاعره متبلده.

الإنهيدونيا "Anhedonia"

حالة نفسية تجعل الشخص يفقد القدرة على الشعور بالمتعة أو السعادة عند المرور بأحداث سعيدة أو مزاولة الأنشطة الترفيهية، ويرجع ذلك إلى وجود خلل في الدوبامين، وهو أحد النواقل العصبية المسئولة عن الشعور بالسعادة والفرح، وبعض المصابين بهذا الاضطراب يعجزون عن البكاء.

قد يهمك: ليست دليلًا على الحزن فقط.. 7 أمراض تكشف عنها دموع العين

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية