خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

احذر الاستحمام مساءً.. يهدد جلدك ببعض الأضرار

10:07 م الأحد 15 نوفمبر 2020
احذر الاستحمام مساءً.. يهدد جلدك ببعض الأضرار

الاستحمام مساءً

إعلان

يعتاد بعض الأشخاص على الاستحمام بالماء الدافئ ليلًا قبل التوجه للسرير، لتهدئة الأعصاب وإرخاء العضلات وتعزيز القدرة على النوم دون الشعور بالأرق.

ولكن هناك خطأ يجعل من الاستحمام مساءً عادة غير صحية، وهو "عدم تجفيف الشعر من الماء قبل النوم"، لأن البلل يجعل فروة الرأس عرضة للإصابة ببعض الأمراض الجلدية.

وقشرة الشعر من أبرز المشكلات الناجمة عن هذه العادة الخاطئة، حيث قالت الطبيبة كارول تشينغ، أستاذ مساعد سريري في كلية ديفيد جيفن للطب في جامعة كاليفورنيا في لوس أنجلوس، إن رطوبة فروة الرأس مع البلل اللاحق للوسادة يخلق بيئة مثالية لنمو الخميرة المسببة للقشرة، وفقًا لموقع "سكاي نيوز" نقلًا عن موقع "بست لايف".

اقرأ أيضًا: تقلل من فوائده.. 5 عادات خاطئة تجنبها عند الاستحمام

والجمع بين الرطوبة والدفء في غرفة النوم مع الشعر المبلل، يساعد على نمو وتكاثر الفطريات الملاسيزية التي تؤدي إلى الإصابة بالتهاب الجلد الدهني والإكزيما، بحسب تشينغ.

وأكدت الخبيرة أن الأمراض الجلدية الناتجة عن هذه العادة قد يمتد تأثيرها لتصيب البشرة، مشيرةً إلى أن النوم على وسادة مبللة يسمح للبكتيريا بالتلامس المباشر مع مسام الوجه، مما يؤدي إلى الإصابة بحب الشباب والقوباء الحلقية.

لذلك يفضل الأطباء وخبراء العناية بالشعر، الاستحمام في الصباح أو استعمال مجفف الشعر بعد الاستحمام في المساء قبل الخلود إلى النوم.

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية