خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

أكثر الكلمات انتشاراً

إعلان

لماذا ارتفعت أعداد الإصابات بفيروس كورونا؟.. أطباء يجيبون

01:25 م الإثنين 10 يناير 2022
لماذا ارتفعت أعداد الإصابات بفيروس كورونا؟.. أطباء يجيبون

انتشار فيروس كورونا

كتبت- حسناء الشيمي:

حالة من الانتشار السريع والزيادة غير المتوقعة في حالات الإصابة بفيروس كورونا تشهدها البلاد هذه الفترة، على الرغم من تلقي عدد كبير اللقاحات المضادة للفيروس.

يستعرض "الكونسلتو" في السطور التالية سبب زيادة حالات الإصابة بفيروس كورونا بالتزامن مع انتشار المتحورات الجديدة.

أكد الدكتور أمجد الحداد، رئيس قسم الحساسية والمناعة بهيئة المصل واللقاح، أن حالات الإصابة بفيروس كورونا في ازدياد كبير، وذلك لعدة أسباب أبرزها:

1-تحور فيروس كورونا تسبب في انتشاره أسرع بشكل واضح، خاصًة مع انتشار متحور أوميكرون.

2-انخفاض درجة الحرارة وزيادة فرص التعرض لنزلات البرد والإنفلونزا، ما يؤدي لضعف المناعة.

3-التواجد في أماكن غير جيدة التهوية خاصًة مع انخفاض درجات الحرارة، هذا إلى جانب التكدس والازدحام في الأماكن المغلقة.

4-عدم الالتزام بالإجراءات الاحترازية.

وقالت الدكتورة نهلة عبدالوهاب إدريس، استشاري البكتيريا والمناعة والتغذية، إن متحور أوميكرون نفسه سريع الانتشار ويصيب الجزء العلوي من الجهاز التنفسي ويمكن من أن ينتقل من شخص لآخر بسهولة عن طريق الاختلاط بالآخرين، خاصة مع الابتعاد عن الإجراءات الاحترازية،.

وأضافت عبدالوهاب، أنه بالرغم من أن متحور أوميكرون سريع الانتشار، إلا أن تأثيره ضعيف، وبالتالي مضاعفاته أقل من المتحورات السابقة.

وأوضحت عبد الوهاب، أن مضاعفات فيروس كورونا أصبحت أقل حتى مع سرعة الانتشار، نتيجة لعدة عوامل، أهمها:

  • تلقي قطاع كبير من الأشخاص اللقاح المضاد لفيروس كورونا.

  • ضعف حدة الفيروس.

اقرأ أيضًا: أستاذ فيروسات ببريطانيا: نهاية كورونا بعد عامين والجرعة الثالثة تحمي نهائيًا من أوميكرون (حوار)

كيف يمكن تجنب الإصابة بفيروس كورونا؟

مع الانتشار السريع لحالات الإصابة بفيروس كورونا، خاصًة متحور أوميكرون، قدمت عبد الوهاب بعض الإرشادات التي تساهم في الوقاية من أوميكرون، وتتضمن:

  • الالتزام بالإجراءات الاحترازية التي تعتمد غسل اليدين بالماء الجاري والصابون يوميًا لمدة 20 ثانية، وارتداء الكمامة الطبية خاصة في الأماكن المزدحمة.

  • استعمال الكحول لضمان تعقيم اليدين جيدًا، وتعقيم الأسطح.

  • تجنب التواجد في الأماكن المزدحمة وغير جيدة التهوية، خاصًة مع انخفاض درجات الحرارة.

  • تجنب الاختلاط تمامًا مع المصابين بنزلات البرد والإنفلونزا وكذلك فيروس كورونا لتجنب انتقال العدوى.

  • التعامل مع أي نزلة برد أو انفلونزا على أنها فيروس كورونا حتى يثبت العكس، وعدم الاختلاط بالآخرين.

  • تلقي لقاح كورونا، خاصًة أنه لم يثبت بعد أن الطفرات الموجودة للفيروس قد تقلل من فعالية التطعيم.

وشددت استشاري البكتيريا والمناعة، على أهمية استشارة الطبيب فور ظهور بعض الأعراض التي تشير للإصابة بالفيروس، وذلك مثل ارتفاع درجة الحرارة بشكل مستمر حتى أنها لا تستجيب للأدوية، وكذلك المعاناة من أعراض تنفسية حادة.

وأشارت إلى أن الحالات الأكثر عرضة للإصابة بالفيروس، ومنهم، أصحاب الأمراض المزمنة، خاصًة الأمراض الصدرية، وكبار السن، والحوامل، وأصحاب المناعة الضعيفة، هذا إلى جانب الأشخاص الذين تعرضوا للفيروس في وقت سابق.

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية