خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

أكثر الكلمات انتشاراً

إعلان

هل الماء الساخن يساعد في علاج عرق النسا؟

01:11 م الخميس 06 أكتوبر 2022
هل الماء الساخن يساعد في علاج عرق النسا؟

علاج عرق النسا

كتب - صابر نجاح

يعتبر عرق النسا من الالتهابات التي تهدد العصب الوركي، ويعرض المصاب به إلى الشعور بآلامٍ شديدة، تبدأ من من الطرف الأدنى من الحبل الشوكي، مرورًا بالأرداف والفخدين، وصولًا إلى القدمين، ويعتقد البعض أن الماء الساخن أو العلاج الحراري قد يساعد في التخفيف من آثاره، فما مدى حقيقة هذا الأمر؟

في السطور التالية، يوضح "الكونسلتو" فوائد استخدام الماء الساخن في علاج عرق النسا، وفقًا لما جاء في موقع"Health".

طرق علاج عرق النسا

العلاج بالحرارة لتخفيف ألم عرق النسا

العلاج بالحرارة مفيد في تخفيف ألم عرق النسا فقد يساعد في تعزيز التئام الأنسجة، فعادةً ما يتم تطبيق الحرارة على منطقة الحوض الخلفية، فقد يؤدي إلى:

- تحسين وظيفة العصب عن طريق زيادة قدرته على التوصيل.

- يزيد من درجة حرارة الأنسجة ، مما يؤدي إلى تمدد الأوعية الدموية ، وتحسين تدفق الدم والأكسجين والعناصر الغذائية إلى المنطقة المصابة.

- يزيد التمثيل الغذائي للأنسجة.

- يزيد من نطاق حركة المفصل.

- يقلل من توتر العضلات وتشنجها.

نظرًا لأن آلية عمل الحرارة موجهة نحو تعزيز الشفاء ، فمن الأفضل استخدام هذا العلاج بعد أن يتم التحكم في اندلاع الألم الأولي والالتهاب المصاحب باستخدام العلاج البارد.

اقرأ أيضًا: الدكتور أحمد كامل يقدم أحدث علاجات الانزلاق الغضروفي وعرق النسا في بث مباشر

كيفية استخدام العلاج الساخن لتخفيف ألم عرق النسا

يمكن استخدام العلاج الساخن لتخفيف ألم عرق النسا من خلال زجاجات الماء الساخن، والمناشف الساخنة ،حيث يمكن استخدام العلاج الحراري لمدة 15 إلى 20 دقيقة، مع استراحات بينها لتجنب تلف الجلد، زمع ذلك يجب الحذر فقد يتسبب الإفراط في العلاج بالحرارة في حدوث حروق أو حروق أو تقرحات.

العلاج البارد لعرق النسا

قد يساعد العلاج البارد، من خلال وضع كيس ثلج على منطقة الحوض الخلفية في تخفيف ألم عرق النسا، من خلال الآتي:

- يسبب تأثيرًا مخدرًا بسبب انقباض الأوعية الدموية وانخفاض تدفق الدم.

- تقليل الألم عن طريق تقليل توصيل أعصاب الجلد.

- تقليل التشنج العضلي الذي يسبب الألم عادة عن طريق تبريد الألياف العضلية، وتقليل الالتهاب، وهو عامل شائع في حدوث الألم، عن طريق تقليل التمثيل الغذائي للأنسجة وتناول الأكسجين.

- تقليل التورم وتجميع السوائل.

- عادةً ما يوفر العلاج البارد تخفيفًا فوريًا للألم ويقلل من الحاجة إلى تناول الأدوية المسكنة للألم.

ويمكن وضع الثلج مباشرة على المنطقة المصابة بحركة دائرية، فقد يساعد ذلك على تخفيف الألم في منطقة أوسع، حيث يمكن عمل تدليك بالثلج مباشرة على الجلد لمدة 3 إلى 6 دقائق، ومع ذلك يجب توخي الحذر لتجنب الأجزاء العظمية من العمود الفقري.

قد يهمك: ما علاقة التهاب عرق النسا بالشتاء؟

كيفية استخدام العلاج البارد لتخفيف ألم عرق النسا

من المهم ملاحظة أن الإفراط في استخدام العلاج بالتبريد قد يؤدي إلى تلف الجلد، فقد يؤدي إلى قضمة الصقيع، أو تلف الأعصاب السطحية، لذلك تتضمن الإرشادات العامة للعلاج البارد، استخدام كمادات الثلج، على المنطقة المصابة لمدة 15 إلى 20 دقيقة في المرة مع فترات راحة بينهما، وتتوفر عبوات الثلج على شكل لفائف باردة أو عبوات هلامية.

قد يهمك أيضًا: تأثيرات خطيرة لالتهاب العصب السابع.. هل يمكن الوقاية منه؟

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية