خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

7 آثار جانبية للقاح فايزر.. متى تختفي بعد التطعيم؟

09:37 م الأحد 13 ديسمبر 2020
7 آثار جانبية للقاح فايزر.. متى تختفي بعد التطعيم؟

لقاح فايزر

إعلان

حقق لقاح شركتي "فايزر" الأمريكية و"بيوتك" الألمانية، فعالية كبيرة ضد فيروس كورونا المستجد، في دراسة عالمية شملت أكثر من 40 ألف متطوع، بنسبة نجاح تزيد عن 95%.

ومع ذلك، شعر معظم المتطوعين الذين شكلت أجسادهم مناعة ضد الفيروس التاجي، بآثار جانبية مؤقتة، بعد وقت قصير من تلقي الجرعة الثانية من التطعيم.

وظهرت الآثار الجانبية للقاح فايزر بشكل واضح على الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 55 عامًا أكثر من المشاركين الأكبر سنًا، واستمرت لمدة تتراوح من يوم إلى يومين في المتوسط، وفقًا لموقع "سبوتنيك".

وقال مسئول طبي كبير في الإدارة الأمريكية، اختاره الرئيس دونالد ترامب، للإشراف على برنامج اللقاحات المضادة لعدوى كوفيد-19، مطلع الشهر الجاري، إن لقاحي "فايزر" و"موديرنا" آمانان على البشر، ولكنهما سجلا أعراضا جانبية ملحوظة فيما بين 10 و15% من المتطوعين.

اقرأ أيضًا: هل يسبب لقاح "فايزر" المضاد لكورونا العقم لدى النساء؟

وخلال التجارب السريرية، أكد بعض المشاركين أنهم عانوا من الآثار الجانبية التالية بعد تلقي لقاح فايزر:

- ألم في موقع الحقن (84%).

- التعب (63%).

- صداع (55%).

- آلام العضلات (38%).

- قشعريرة (32%).

- آلام المفاصل (24%).

- الحمى (14%).

وتفصيلًا، عانى 4.6% من الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم ما بين 18 و55 عامًا، من الإجهاد الشديد، و3.2% أبلغوا عن شعورهم بالصداع.

وكانت الحمى من الآثار الجانبية الشائعة للقاح فايزر بين هذه الفئة العمرية، حيث كانت درجة الحرارة عند 15.8% منهم لا تقل عن 100.4 درجة فهرنهايت (38 مئوية).

وبالنسبة للمتطوعين الأكبر من 55 عامًا، عانى 10.8% من الحمى، و2.8% من الإجهاد، و0.5 من الصداع.

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية