بعد تطعيم أول سنة.. إليك أسباب ارتفاع حرارة طفلك وكيفية علاجها

02:03 م الإثنين 10 يونيو 2019
بعد تطعيم أول سنة.. إليك أسباب ارتفاع حرارة طفلك وكيفية علاجها

ارتفاع حرارة الرضيع بعد تطعيم أول سنة

إعلان

كتبت- مادي غيث

يسعى الأبوان إلى الاطمئنان على صحة أطفالهم ووقايتهم من الأمراض بشكل دوري، وتكون تطعيمات الأطفال ضرورة وأساس في بداية حياتهم، وهناك تطعيمات يمكن أن تسبب ارتفاع درجة حرارة الطفل أو تورم في مكان الحقن.

"الكونسلتو" يستعرض أسباب ارتفاع درجة حرارة الطفل بعد تناول تطعيم الـ12 شهرًا وكيفية مواجهة ذلك، في السطور التالية:

تطعيم الـ12 شهرًا

بعد إتمام الطفل 12 شهرًا، يتناول الجرعة الأولى من التطعيم الثلاثي ضد الحصبة، الحصبة الألماني، النكاف، ويؤخذ عن طريق الحقن في العضل إما في الساق من الأمام أو المؤخرة، وفقًا للدكتورة نهى أبو الوفا، استشاري طب الأطفال وحديثي الولادة.

اقرأ أيضًا: حقن أم نقط؟.. تطعيمات الأطفال من يوم وحتى 18 شهرًا بجرعاتها

الأعراض المصاحبة للتطعيم

- احمرار وتورم مكان الحقن.

- ارتفاع درجة الحرارة.

- ألم شديد.

أسباب ارتفاع درجة الحرارة وتورم مكان التطعيم

تطعيم الـ12 شهرًا أو التطعيم الثلاثي كما يُطلق عليه، من التطعيمات النشطة التي يتفاعل معها الجسم.

تشير أبو الوفا، إلى أن معظم الأطفال معرضين لحدوث الأعراض السابقة بعد التطعيم، لكن سرعان ما تذهب هذه الأعراض بعد تناول الأدوية المطلوبة واللازمة لحالة الطفل وفقًا للطبيب المختص.

بعد تناول الأطفال لتطعيم أو سنة يجب على الأمهات زيارة طبيب الأطفال للاطمئنان عليه وعمل اللازم إذا تورم مكان الحقن أو ارتفعت درجة حرارة جسمه.

يكون العلاج بواسطة:

- مسكنات كل 6 ساعات.

- خافض للحرارة.

- كمادات على مكان الحقن.

- متابعة الطبيب المختص.

قد يهمك: بالأسعار.. تطعيمات غير إجبارية مهمة لصحة طفلك

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

صحتك النفسية والجنسية