3 أنواع لجراحة تحويل مسار المعدة.. تعرف على أبسطها وأفضلها

08:46 م الخميس 21 فبراير 2019
3 أنواع لجراحة تحويل مسار المعدة.. تعرف على أبسطها وأفضلها

عملية جراحية

إعلان

كتبت - أسماء أبوبكر

تعتبر العمليات الجراحية، واحدة من الحلول للتخلص من السمنة المفرطة، وتحديدا للأشخاص الذين يزيد مؤشر كتلة الجسم لديهم عن 35، ومن بين هذه الجراحات جراحة تحويل مسار المعدة، ولها 3 أنواع.

حالات يفيد فيها تحويل المسار:

يقول الدكتور عبد الرحمن الغندور، مدرس واستشاري الجراحة العامة وجراحة المناظير بكلية الطب بجامعة عين شمس: إن جراحة تحويل مسار المعدة تُجرى لمن يعانون من السمنة المفرطة، خاصة مرضى السكر من النوع الثاني المرتبط بالسمنة، ومن يعانون أيضا من ارتجاع المرئ، والأشخاص الذين يتناولون السكريات بكميات كبيرة، لأنها تقلل من رغبة المريض في تناولها وتساعد في تقليل امتصاصها.

أنواع تحويل مسار المعدة:

وأوضح الغندور أن هناك 3 أنواع لجراحة تحويل مسار المعدة وهي:

  • تحويل مسار المعدة الكلاسيكي: ويُجرى بالمنظار، وكان يتم الاعتماد عليه في السابق، لكن الآن ظهرت أنواع أخرى تعتبر بمثابة بديل أفضل لتحويل المسار الكلاسيكي.
  • تحويل مسار المعدة المصغر: معظم عمليات تحويل مسار المعدة التي تُجرى حاليا تعتمد على هذا النوع، لأنه يُجرى في وقت أقصر وله التأثير ذاته، ويجرى بالمنظار، وإجراء الجراحة يستغرق مدة أقل من ساعة ويقيم المريض في المستشفى يوم واحد فقط.
  • تحويل مسار المعدة ثنائي التقسيم «الساسي»: أحدث أنواع جراحات تحويل مسار المعدة، لكن لا يزال هذا النوع قيد البحث ولم يتم تأكيد فاعليته بنسبة 100%، وهو عبارة عن تكميم معدة، بالإضافة إلى عمل توصيلة بين الجزء السفلي من المعدة والأمعاء.

وأشار الاستشاري، إلى أن هناك بعض المراكز الطبية تروج لهذا النوع لغرض دعائي فقط، رغم عدم التأكد من فاعليته حتى الآن وعدم الحصول على موافقة المنظمات الدولية المعنية.

نصائح بعد تحويل مسار المعدة:

بعد إجراء تحويل مسار المعدة (تحويل المسار المصغر)، شدد الغندور على ضرورة الالتزام بتعليمات الطبيب الخاصة بالتغذية وتناول الفيتامينات، موضحا أن النظام الغذائي بعد الجراحة ينقسم إلى 3 مراحل.. الأولى: الاكتفاء بتناول السوائل، والثانية تناول الأطعمة اللينة، والثالثة تناول طعام سهل الهضم.

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

صحتك النفسية والجنسية