خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

أكثر الكلمات انتشاراً

إعلان

تهدده بالتساقط- 6 أدوية تؤثر على صحة الشعر

07:01 م الأربعاء 30 نوفمبر 2022
تهدده بالتساقط- 6 أدوية تؤثر على صحة الشعر

تساقط الشعر بسبب الأدوية

كتبت - هدى عبد الناصر:

تساقط الشعر من المشكلات المزعجة، خاصةً للنساء، قد يكون ناتجًا في بعض الأحيان، عن تناول عدد من الأدوية، لذلك يصنفه الأطباء من الآثار الجانبية المحتملة للعقاقير.

في السطور التالية، يستعرض "الكونسلتو" أبرز الأدوية التي تسبب تساقط الشعر، وفقًا لموقع "Livestrong".

الأدوية التي تسبب تساقط الشعر

1- أدوية حب الشباب

قد تكون أدوية حب الشباب المشتقة من فيتامين أ مفيدة لصحة البشرة، لكنها سيئة لفروة الرأس، حيث تؤدي إلى تساقط الشعر، وقد يصل الأمر إلى حد الصلع، خاصةً عند استهلاكها بشكل مفرط.

2- أدوية سيولة الدم

تلعب أدوية سيولة الدم دورًا كبيرًا في تقليل خطر الإصابة بالجلطات الدموية، لذلك يصفها الأطباء إلى مرضى القلب، لكنها تؤدي إلى تساقط الشعر بشكل ملحوظ.

اقرأ أيضًا: هل تسبب المسكنات تساقط الشعر؟

3- الأدوية المضادة للتشنج

قد تسبب الأدوية المضادة للتشنجات تساقطًا للشعر، ولكن بمعدل معتدل، مما لا يستدعي القلق، كما تشمل آثارها الجانبية "ألم البطن والدوخة وتشويش الرؤية".

4- مضادات الاكتئاب

تسبب مضادات الاكتئاب نوعًا من تساقط الشعر، يعرف باسم "تساقط الشعر الكربي"، ينتج عن التعرض المستمر للضغط العصبي، بما في ذلك القلق والتوتر.

قد يهمك: هل تساقط الشعر الكربي يسبب الصلع؟

5- موانع الحمل الهرمونية

من الأدوية التي تتسبب في تساقط الشعر، بنسبة قد تصل إلى 70%، مما يزيد من خطر الإصابة بالصلع، ويرجع السبب إلى الاضطرابات التي تلحقها بهرمونات الجسم.

ولكن بمجرد أن يتكيَّف الجسم مع الاضطرابات الهرمونية الناجمة عنها، يتوقف التساقط ويستعيد الشعر صحته مرة أخرى، بعد فترة تتراوح بين 6 و12 شهرًا.

6- العلاج الكيماوي

عادةً ما يعاني مرضى السرطان الذي يخضعون للعلاج الكيماوي من تساقط الشعر، ولكن بعد الانتهاء الجلسات، تبدأ البصيلات المفقودة في النمو مرة أخرى، في غضون فترة من 3 إلى 6 أشهر.

قد يهمك أيضًا: لمرضى السرطان- أطعمة للتغلب على الآثار الجانبية للعلاج الكيميائي

فيديو قد يعجبك:

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية