خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

أكثر الكلمات انتشاراً

إعلان

علامات مقدمات السكري.. أنقذ نفسك قبل فوات الأوان

10:26 ص السبت 11 أغسطس 2018
علامات مقدمات السكري.. أنقذ نفسك قبل فوات الأوان

2-2 (51)

كتبت- أميرة عبدالرازق:

لا يصاب الفرد منا فجأة بمرض السكري، فهناك مقدمات وعلامات كثيرة تقول إن هذا الشخص عرضة للإصابة بمرض السكري، وعليه أن يتخذ الإجراءات الطبية اللازمة قبل فوات الأوان.

إحدى هذه العلامات التي تنذر بإصابتك بالسكري هي ما يعرف بمقدمات السكري أو «Prediabetes».

ما مقدمات السكري؟

مقدمات السكري هي ارتفاع مستوى السكر في الدم عن المستوى الطبيعي، ولكنه لم يرتفع إلى الدرجة التي يمكن اعتبارها مرض السكري.

فمستوى السكر الطبيعي في الدم يجب أن يكون أقل من 11 ملي جرام/الديسيلتر، وإذا وصل مستوى السكر في الدم إلى 126 ملي جرام/الديسيلتر، فهذا يعني الإصابة بمرض السكري، بحسب موقع «Prevention».

وأفضل وسيلة لمعرفة إصابتك بمقدمات السكري أم لا هو إجراء تحليل «A1C» للدم، والذي يقيس نسبة السكر المحملة على جزيئات الهيموجلوبين الذي يحمل الأكسجين للدم.

فهذا التحليل يعتبر مؤشر يقيس مستوى السكر في الدم خلال الشهرين أو الثلاثة الماضية.

وقد نصحت منظمة مرض السكري الأمريكية بإجراء هذا التحليل لكل شخص يزيد عمره عن الـ 45 عاما، وهناك حالات يجب أن تفحص فيها مستوى السكر في الدم في سن مبكرة، مثل زيادة الوزن أو إذا كان لديك تاريخ وراثي للإصابة بالسكري.

علامات مقدمات السكري

مقدمات السكري عادة ما تتحول إلى الإصابة بمرض السكري بالفعل، إذا لم تعالج فورا، ولا يستطيع الطبيب تشخصيك بمقدمات السكري قبل أن تجري تحليل «A1C»، ولكن هناك بعض العلامات التي تقول إنك على وشك الإصابة بداء السكري إذا لم تتخذ الإجراءات اللازمة قبل فوات الأوان.

زيادة الوزن

زيادة الوزن واكتساب المزيد من الدهون خصوصا في منطقة البطن تزيد من مخاطر الإصابة بمقاومة الأنسولين، وهو أحد عوامل الخطر الرئيسية للإصابة بداء السكري.

فزيادة الوزن تشكل ضغطا على البنكرياس لينتج الكثير من الأنسولين، ويجعل من الصعب على الأنسولين الذي تنتجه أن يؤدي عمله في خفض مستوى السكر في الدم.

واحدة من الخطوات التي ستساعدك على خسارة الوزن بحيلة ذكية هي تقسيم إناء طعامك إلى نصف للخضراوات وربع للبروتين وربع آخر للحبوب الكاملة، بحسب موقع «Prevention».

العطش ودخول دورة المياه المتكرر

عندما لا يؤدي الأنسولين عمله بكفاءة، فهذا معناه عدم قدرته على التخلص من السكر في الدم، وبالتالي تشعر بالعطش الشديد والحاجة لتناول المياه ودخول دورة المياه بكثرة حتى يتخلص جسمك من نسبة السكر الزائدة في الدم.

تغير لون الجلد

واحدة من علامات مقاومة الأنسولين وعدم قدرته على خفض نسبة السكر في الدم هو تغير لون الجلد، خصوصًا في مناطق بعينها مثل الإبط والظهر وعلى جانبي الرقبة، أو قد ينمو الجلد بهذه المناطق أيضا.

الخمول

الخمول وعدم الحركة تضعك في مخاطرة كبيرة للإصابة بداء السكري، فالنشاط البدني يجعل الجسم يستخدم الأنسولين بكفاءة.

كما أن النشاط البدني يجعلك تفقد الوزن وهو أحد عوامل الخطورة التي تزيد من احتمال إصابتك بالسكري.

إذا كنت تتبع نظام حياة لا يشتمل على الكثير من الحركة، فيمكنك البدء بالتدريج، مثل المشي 10 دقائق فقط لثلاث مرات في اليوم الواحد، ثم زود هذا العدد بانتظام حتى تصل على الأقل لـ 150 دقيقة على الأقل من المشي في الأسبوع.

التقدم في العمر

عندما تتقدم في العمر فهذا يزيد من مخاطر إصابتك بالسكري؛ ومع وصلولك لسن الـ 45 يجب أن تزور الطبيب وتجري الفحوصات باستمرار للتأكد من أنك غير مصاب بأي من مقدمات السكري.

مشاكل قديمة في سكر الدم

النساء اللاتي يصبن بسكر الحمل لا يعود مستوى السكر في الدم للنسبة الطبيعية بعد الولادة، ولذلك عليهن إجراء الفحوصات باستمرار حتى لا يصبن بمقدمات السكري أو السكري نفسه.

كذلك التاريخ الوراثي للعائلة، فإذا كان مرض السكري ينتقل في عائلتك بالوراثة، فهذا يزيد من احتمالية إصابتك به.

اضطرابات النوم

عدم أخذ كفايتك في النوم يزيد من مخاطر إصابتك بالسكري، فمن جهة تعمل قلة النوم على زيادة الوزن وبالتالي تصاب بمقاومة الأنسولين ويرتفع سكر الدم.

ومن جهة أخرى فإن اضطرابات النوم مثل توقف التنفس خلال النوم تعمل بدورها على زيادة السكر في الدم، بحسب موقع «Prevention».

فيديو قد يعجبك:

صحتك النفسية والجنسية