خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

ماذا يحدث في جسمك عند الإصابة بالسكتة الدماغية؟

06:25 م السبت 06 فبراير 2021
ماذا يحدث في جسمك عند الإصابة بالسكتة الدماغية؟

السكتة الدماغية

إعلان

كتبت- أمنية قلاوون:

الجميع يبحث عن الفرصة في الحياة، لكن قيمة الفرصة الأخيرة في النجاة من مخاطر السكتة الدماغية لا تعوض بثمن، حيث يصاب بها واحد من كل 5 أشخاص، وأمامك 6 ساعات فقط لتنقذ نفسك من مضاعفاتها.

يستعرض "الكونسلتو" في السطور التالية، ماذا يحدث في جسمك عند الإصابة بالسكتة الدماغية، والساعات الأخيرة قبل فرصتك في النجاة، وفقاً لموقعي "WebMD" و"Live strong".

أولاً: الدقائق الأولى

في هذه الدقائق ينقطع إمداد الدم المحمل بالأكسجين إلى الدماغ، مما يؤدي إلى تجلط الدم في الأوعية الدموية وهو ما يعرف بالسكتة الدماغية، ولكن في بعض الأحيان تصاب هذه الأوعية بالإنفجار وهو ما يعرف بالسكتة الدماغية المصحوبة بالنزيف، بمجرد أن تبدأ السكتة الدماغية تدمر مليوني خلية دماغية في الدقيقة الواحدة.

إذا كنت مصاباً بالسكتة الدماغية في الفص الأيمن من الدماغ، فإن الأعراض ستكون واضحة في الجزء الأيسر من الوجه أو الذراعين.

تبدأ الأعراض مع مرور الدقائق في الظهور، وتؤثر السكتة الدماغية على الرئتين ومجرى الهواء.

ثانياً: الأعراض

تظهر الأعراض التالية؛ خلال ثواني من الإصابة، وتظهر الأعراض بالترتيب مع مرور الوقت تدريجياً:

-حركات لا إرادية وعدم التحكم في الوجه، مثال: عندما تشرب الماء تجد وجهك يضحك.

-تدلي جانب واحد من الوجه أو الشعور بالخدر أو التنميل.

-عدم القدرة على تحريك ذراعك.

-عندما تبدأ في الكلام تجد نفسك تتوقف بشكل لا إرادي في منتصف الجملة.

-تلف الأعصاب في أحد جانبي الوجه.

-عدم تناسق المشي والحركات.

-عسر البلع، عدم تناسق الحركات الفم مع الحلق، مما يؤدي إلى صعوبة البلع.

ثالثاً: ماذا تفعل في هذه اللحظة؟

يوصي الأطباء، بالاتصال بالطوارئ في بلادك أو المستشفيات فوراً.

اقرأ أيضًا: السكتة الدماغية مرض قاتل.. هل يمكن تجنبه؟

رابعاً: خلال وقت الانتظار

يوصي الأطباء بالنصائح التالية:

-لا تقود سيارتك بنفسك أو تذهب إلى المستشفى بمفردك.

-فك كل الملابس أو القيود، حول منطقة الرقبة والصدر، حتى تتمكن من التنفس بسهولة.

-خلال الدقائق التي تصل فيها عربة الإسعاف، اجلس بقدر الإمكان.

خامساً: الفحص الطبي

عند وصول سيارة الإسعاف، يبدأ المسعف في معرفة الأعراض التي تعاني منها:

-يعطيك جهاز الأكسجين للتنفس.-يأخذ منك عينة دم لتحليل مستويات سكر الدم.

-يثبت ذراعك لمدة 10 ثواني، لمعرفة إذا كان أحد الذراعين متدلياً إلى الأسفل أو متوقف كلياً.

-يفحص المسعف وجهك إذا كان هناك التواء أو تدلي في أحد جانبي الوجه.

سادساً: تسلسل زمني للتشخيص

-في غضون 10 دقائق يكون الطبيب قد بدأ الفحص الطبي السريري بدنياً على المصاب.

-في 15 دقيقة، يكون الطبيب قد حدد الجلطة وشدتها.

-في 25 دقيقة، تتعرض للأشعة المقطعية، لتحديد نوع الجلطة.

-في 45 دقيقة، مراجعة نتائج الأشعة المقطعية.

سابعاً: العلاج

يبدأ العلاج في غضون الدقيقة 60، ليعود تدفق الدم سريعاً إلى العقل ومعالجة الجلطة وتذويبها.

ثامناً: توقيت التحسن

فور البدء في العلاج تبدأ الأعراض في التحسن بالتدريج، لكن هناك بعض الأعراض تستمر طويلاً وبحاجة إلى ممارسة بعض التمارين، مثل:

-عودة الوظائف الإدراكية، ليس لها مدة محددة لكن ستكون بحاجة إلى تعلم بعض المهارات الجديدة.

-حركة الذراعين، يبدأ الدماغ في تحسين الروابط العصبية بسرعة، وتحتاج إلى شهرين لعودة التنسيق.

-البلع وصحة الرئتين، تأخذ أسبوعين لاكتمال الشفاء.

اقرأ أيضًا: "السكتة الدماغية العابرة" علامة تحذيرية.. إليك أبرز أعراضها

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية