خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

تسوس الأسنان.. الأسباب والعلاج وطرق الوقاية

07:48 م الجمعة 22 فبراير 2019

إعلان

كتبت- ياسمين الصاوي

يحدث تسوس الأسنان للكبار والصغار على حد سواء، ويؤدي إلى حدوث ثقوب في السن، ويمكن أن تصل تلك الثقوب إلى العصب، وربما تسبب تخلخل الأسنان وتساقطها في حالة عدم تلقي العلاج تحت إشراف الطبيب المختص.

وهناك بعض العوامل والسلوكيات المساهمة في الإصابة بتسوس الأسنان، والتي يمكن تجنبها للاستمتاع بابتسامة بيضاء وصحية.

ما هو تسوس الأسنان؟

يشير تسوس الأسنان إلى إلحاق ضرر بطبقة المينا وتلف في هيكل السن بفعل الأحماض الناتجة عن تكسير بكتيريا الفم للسكريات، وفي حالة عدم علاجه، يحدث ثقوب ونخر في الأسنان، ومع مرور الوقت، تؤثر الثقوب على السن بأكمله، وتسبب تساقطه.

وتعمل الأحماض الموجودة بطبقة البلاك المتراكمة على الأسنان على تآكل الطبقة التالية لطبقة المينا، وهي طبقة العاج، وبالتالي يحدث ما يسمى تجويف الجذر، حيث تصبح أعصاب الأسنان مكشوفة، ويشعر الشخص بالألم عند تناول الطعام أو الشراب.

أسباب تسوس الأسنان

يحدث تسوس الأسنان نتيجة تراكم الطعام بين الأسنان وعدم إزالته بشكل تام، خاصة السكريات والكربوهيدرات والطعام اللزج والبقوليات، وتعمل البكتيريا الموجودة بالفم على تحويل بقايا الطعام إلى أحماض، وهو ما يؤدي لتسوس الأسنان، ومن بين العوامل المساهمة في التسوس:

  • قلة نظافة الفم

تعني قلة نظافة الفم عدم استخدام الفرشاة وخيط الأسنان في التنظيف باستمرار، ما يسمح بنشاط البكتيريا وتكوين البلاك ووضع مينا الأسنان في خطر

  • تكوين البلاك

يهاجم البلاك مينا الأسنان مسببا تجاويف وتسوس بالسن

  • جفاف الفم

يساعد اللعاب على إزالة البلاك المتراكم على الأسنان، وفي حالة جفاف الفم، يمكن أن يتراكم البلاك بشكل أسرع

  • الطعام والشراب

تساعد مأكولات ومشروبات محددة مثل الحلويات والفواكه المجففة والكربوهيدرات وغيرها على الإصابة بتسوس الأسنان، ما يستوجب تنظيف الفم جيدا بالفرشاة والخيط الطبي بعد تناول الطعام، مع الحد من مشروبات الصودا والسكريات وغيرها.

  • مشكلات صحية

تساهم المشكلات الصحية في تسوس الأسنان حيث يمكن أن ترتد الأحماض من المعدة، لتصل إلى الفم، فعلى سبيل المثال، يزيد الشره العصبي من الإصابة بتسوس الأسنان من خلال الأحماض التي ترجع من المعدة أثناء القيء المتكرر، فضلا عن مساهمة بعض علاجات السرطان في تعزيز نمو البكتيريا في الفم.

أعراض تسوس الأسنان:

- الشعور بالألم

- زيادة حساسية الأسنان

- ثقوب بالسن

- تكوين صديد حول السن

علاج تسوس الأسنان

يراعى علاج تسوس الأسنان في وقت مبكر تجنبا لحدوث أي مضاعفات، ويتلخص العلاج في حشو تجويف السن، حيث يزيل الطبيب المختص الجزء الذي تم إلحاق الضرر به واستبداله بحشو قوي مكون من الراتنج أو البورسلين أو الفضة أو الذهب، وفي حال كان التسوس أكثر انتشارا بالسن، يستخدم الطبيب تقنيات أخرى مثل الطربوش وقنوات الجذور.

ويعمل الحشو على وقف نمو التسوس بشكل أكبر، لذا ينصح بزيارة الطبيب فورا حال وجود أي علامة على تسوس الأسنان.

الوقاية من تسوس الأسنان

تعد الوقاية من أفضل الطرق للتخلص من تسوس الأسنان، وتبدأ بالاعتناء بنظافة الفم بشكل منتظم، وعمل فحص دوري لدى الطبيب المختص. فيما يلي أبرز وسائل العناية بصحة الأسنان:

  • استخدام الفرشاة والمعجون

يجب البحث بعناية عن فرشاة أسنان ناعمة يمكن أن تصل إلى جميع أسطح الأسنان، مع ضرورة اختيار معجون مناسب لحاجة السن، ويجب أن يحصل على موافقة الجمعية الأمريكية لطب الأسنان، واستعمال الفرشاة والمعجون مرتين يوميا.

  • استعمال خيط الأسنان

يساعد استعمال خيط الأسنان بانتظام على إزالة بقايا الطعام المتراكمة بين الأسنان، وبالتالي يحد من تراكم البلاك ونشاط البكتيريا.

  • المضمضة بغسول الفم

عادة ما تعمل المضمضة بغسول الفم على الاستمتاع بفم نظيف، وقتل البكتيريا المسببة للبلاك والتسوس.

  • زيارة الطبيب بانتظام

ينصح بزيارة الطبيب مرتين سنويا لعمل الفحوصات اللازمة وتنظيف الفم من الجير والبلاك، فضلا عن تغيير منتجات تنظيف الفم تحت إشراف الطبيب.

المرجع: موقع "crest"

صحتك النفسية والجنسية