علامات تشير للإصابة بالتهاب الملتحمة

02:38 م الجمعة 16 فبراير 2018
علامات تشير للإصابة بالتهاب الملتحمة

عين

إعلان

كتبت- ياسمين الصاوي

تختلف أنواع التهاب ملتحمة العين بين فيروسية وبكتيرية وتحسسية، إلا أن علامات الإصابة تبقى واحدة لدى المرضى.

ووفقًا لموقع Web MD هناك بعض الأعراض التي تشير لالتهاب ملتحمة العين، وهي:

الأعراض

-  احمرار المنطقة البيضاء بالعين والجفن الداخلي.

-  زيادة إفراز الدموع.

- ظهور «عماص» أصفر على الرموش، خاصة بعد الاستيقاظ.

-ظهور «عماص» أخضر أو أبيض.

- الشعور بحكة في العين.

- الشعور بحرقان.

-  عدم وضوح الرؤية.

- زيادة الحساسية من الضوء.

وتجب زيارة الطبيب في حالة الإصابة بأحد الأعراض السابقة، والذي سيجرى اختباراً للعين، وربما يستخدم قطعة قطن لأخذ عينة من السائل الموجود على الجفن وفحصه بالمعمل.

ويمكن للبكتيريا والفيروسات المسببة لالتهاب الملتحمة أن تتسبب في الإصابة بمرض منقول جنسيًا، يتم التعرف عليه وعلاجه فيما بعد.

علاج التهاب ملتحمة العين

يتوقف العلاج على سبب الإصابة فيما يلي:

- التهاب الملتحمة البكتيري يتم علاجه بالمضادات الحيوية وقطرات العين والأدوية الموضعية والأقراص، ويجب أن تصل قطرات العين والأدوية الموضعية إلى الجفن الداخلي من 3-4 أيام، ولمدة 5-7 أيام، أما الأقراص فتحتاج إلى تناولها لأيام محددة.

ويمكن للعدوى أن تتطور خلال أسبوع، لذا يجب تناول الأدوية وفقًا لتعليمات الطبيب.

- التهاب الملتحمة الفيروسي: يحدث نتيجة الإصابة بالفيروسات المسببة للبرد، وعادة ما يستمر من 4- 7 أيام، بينما يمكن أن يتطور لذا يجب تجنب ملامسة الآخرين وغسل اليدين، خاصة قبل تناول الطعام، والابتعاد عن استخدام مستحضرات تجميل العين، وتجنب ارتداء عدسات لاصقة، واستبدالها بالنظارات، أما إذا تأثرت الرؤية فلابد من زيارة الطبيب حيث يمكن أن تؤدي إلى ندبة القرنية.

- التهاب الملتحمة التحسسي: يتم علاجه من خلال الابتعاد عن المواد المثيرة للحساسية، واستخدام مضاد الهستامين سواء قطرات أو عن طريق الفم، لكن لابد من مراجعة الطبيب أولًا.

 

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

صحتك النفسية والجنسية