خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

هل ارتخاء جفن العين يستلزم التدخل الجراحي دائما؟

04:07 م الثلاثاء 17 أبريل 2018
هل ارتخاء جفن العين يستلزم التدخل الجراحي دائما؟

علاج ارتخاء الجفون

إعلان

كتبت- أسماء أبو بكر

«ارتخاء الجفون» مشكلة جمالية تفسد جمال العيون وربما تتحول لمرضية في بعض الأحيان، تحديدًا عند الأطفال.. فما أسبابه وكيف يتم التعامل معه طبيًا؟

أسباب وراثية ومكتسبة

يقول الدكتور بهاء الدين سليمان، أستاذ طب وجراحة العيون بكلية الطب جامعة عين شمس، إن ارتخاء الجفون يمكن أن يحدث في عين واحدة أو الاثنين ويرتبط في بعض الحالات بأسباب خلقية، أي أن يولد الطفل بها، وحالات أخرى ترجع لأسباب مكتسبة، كحدوث التهابات في العين أو الرمد الحبيبي والحساسية الشديدة.

يضيف أستاذ طب وجراحة العيون أن إصابات العين من ضمن الأسباب المكتسبة لارتخاء الجفن، أو بسبب تقدم العمر نتيجة لضعف وارتخاء الأربطة والعضلات الخاصة بالجفن.

يضيف الدكتور أحمد عبد الباقي، أستاذ واستشاري طب وجراحة العيون بطب القاهرة، أن كبار السن يكونوا أكثر عرضة لحدوث ارتخاء في الجفون بسبب ضعف العضلة الرافعة للجفن، ومن الممكن أن يحدث بسبب اختلال في الموصلات العصبية في جفن العين، أو تكون أورام في العين أو أكياس دهنية كثيرة.

مضاعفات في هذه الحالة

ارتخاء الجفون يعتبر مشكلة جمالية لا تسبب مضاعفات إلا إذا كان من يعاني منها لا يزال طفلًا، فإذا كان الارتخاء شديدًا لدرجة أدت إلى تغطية حدقة العين ففي هذه الحالة يمكن أن يسبب كسل فيها بالتالي يعاني الطفل من ضعف النظر ولا يمكن معالجته في الكبر.

يوضح «عبد الباقي» أن كسل العين يحدث في الناحية التي يوجد فيها ارتخاء للجفن، بالتالي يعتمد المخ على الناحية السليمة لنقل الصورة، ومن ثم يحدث كسل في العين المصابة بارتخاء الجفن، مشيرًا إلى أن ارتخاء الجفون لا يسبب أي مضاعفات لدى كبار السن لكن يمكن أن يقلل مجال الرؤية فقط.

هل التدخل الجراحي ضروري؟

علاج ارتخاء جفن العين في الأطفال يحتاج لتدخل جراحي، لكن يتم التعامل معه حسب درجته فإذا كان شديدًا لا بد من إجراء الجراحة بسرعة أيًا كان سن الطفل لتجنب حدوث كسل للعين، لكن إذا كان بسيطًا يمكن تأجيل التدخل الجراحي حتى يتم الطفل عامه السادس، وفقًا لـ«سليمان».

يتابع أستاذ طب وجراحة العيون أن ارتخاء الجفن الذي يحدث مع تقدم العمر علاجه يعتمد على التدخل الجراحي أيضًا، أما إذا كان ناتجًا عن وجود خلل في الموصلات العصبية فمن الممكن علاجه دوائيًا.

يوضح «عبد الباقي» أن الجراحة التي تتم للجفن المرتخي تعتمد على رفعه باستخدام خيوط جراحية معينة، وفي بعض الحالات يكون الهدف من الجراحة تقوية عضلة الجفن، مشيرًا إلى أنه في هذه الحالة يمكن أن يحدث ارتخاء للجفن مرة أخرى بعد فترة من إجراء العملية.

يتابع استشاري طب وجراحة العيون أنه في بعض الحالات بعد إجراء عملية للطفل لعلاج الجفن المرتخي يلاحظ حدوث ارتخاء في العين الأخرى كان موجود من قبل لكنه لم يكن ظاهرًا لأنه كان بسيطًا مقارنة بالأخرى، مشيرًا إلى أنه بعد إجراء العملية يحتاج المريض لاستخدام قطرات ومراهم للعين لمدة أسبوع بعدها.

صحتك النفسية والجنسية