خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

أكثر الكلمات انتشاراً

إعلان

أول مريض يجري عملية جديدة لعلاج الجلوكوما في العينين

12:05 م الأربعاء 06 يوليه 2022
أول مريض يجري عملية جديدة لعلاج الجلوكوما في العينين

الجلوكوما

كتبت- ياسمين الصاوي:

يعد روجر بليدج، البالغ من العمر 76 عامًا، من كولشيستر- إسيكس، أول شخص في بريطانيا يجري نوعًا جديدًا من الزرع في كلتا العينين لعلاج الجلوكوما.

وقال بليدج: "قبل 5 سنوات، شعرت بالصدمة عندما اكتشفت أنني مصاب بمرض الجلوكوما، ولم تكن هناك أي أعراض"، حسبما نشرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وأضاف: "تم اكتشاف الحالة خلال فحص العين السنوي الذي أجريته لكوني مصاب بمرض السكري من النوع الثاني، وهي حالة تم تشخيصها قبل 20 عامًا".

وتابع: "يمكن أن تسبب الجلوكوما العمى، لأن تراكم السوائل يضغط على العصب البصري، بينما أخبرني أخصائي العيون الذي أتعامل معه أن استخدام القطرات اليومية (travoprost) يمكن أن يقلل الضغط، ولكن إذا زاد الضغط بشكل كبير، فقد أحتاج إلى عملية جراحية".

وأكد: "بمرور الوقت، ارتفع الضغط في كلتا العينين تدريجيًا، وفي أواخر العام الماضي، أظهرت الاختبارات أن نظري يتدهور، ولا يمكنني تحديد الألوان أو قراءة ورقة بسهولة، لذلك لم أتفاجأ عندما أخبرني استشاري في عيادة العيون في مستشفى كولشيستر أنني بحاجة إلى عملية لتقليل الضغط".

وأفاد: "يتضمن هذا الإجراء إنشاء قناة تصريف جديدة في العين، ما يسمح بتصريف السوائل بعيدًا، لكن استشاري العيون رأى أنني مناسب لإجراء نوع جديد من الجراحة لإدخال قطعة سيليكون صغيرة في زاوية عيني، مما يسمح بتصريف السوائل الزائدة من خلال مسار مختلف".

اقرأ أيضًا: الجلوكوما تهدد بصرك.. أسبابها وأعراضها ومضاعفاتها

وأوضح: "كان الأمر جديدًا للغاية، ولكن بدا أنه يستحق المحاولة، كما أخبرني الطبيب بأنه سيجري أيضًا جراحة لعلاج المياه البيضاء على عدسة العين".

واستطرد: "أجريت العملية في عيني اليمنى المصابة بالجلوكوما تحت تأثير التخدير الموضعي في مارس، وذهبت إلى المنزل مرتديًا واقي للعين خلال الـ 24 ساعة الأولى، واضطررت إلى استخدام قطرات العين بالمضادات الحيوية لمدة 10 أيام وقطرات العين المضادة للالتهابات لمدة 8 أسابيع".

وأكمل: "تحسن نظري تدريجيا في العين اليمنى. بعد تحديد موعد متابعة بعد أسبوعين، وتمكنت من قراءة بضعة أسطر أسفل الرسم البياني بعيني اليمنى وحدها مقارنة بما كنت أقرأه سابقًا أثناء ارتداء نظارتي، ويمكنني أيضًا رؤية الألوان بشكل أكثر وضوحًا مرة أخرى".

وأشار: "في مايو، أجريت نفس العملية في عيني اليسرى، والآن بعد 7 أسابيع فقط، أصبح بصري أفضل بالفعل، وخلال الفحص الطبي الأخير، تبين أن الضغط في كلتا العينين وصل لمرحلة مقبول، ورغم أني ما زلت بحاجة إلى نظاراة لقراءة الكتابة الصغيرة، ولكني لا أحتاج لنظارتي ولا قطرات العين".

ويأمل بليدج الآن في قيادة سيارته من جديد وزيارة أفراده عائلته.

وعلق كريس ديميتريو، استشاري جراحة العيون في كولشيستر الذي أجرى العملية للمريض، أنه الآن يتوافر نوعًا جديدًا يسمى جراحة المياه الزرقاء الغازية الدقيقة، حيث نقوم بإدخال غرسة تسمى MINIject لخفض ضغط العين.

وأشار إلى أن الغرسة، التي يبلغ طولها 5 مم وسمكها 0.6 مم، مصنوعة من سيليكون طبي مرن مزود بآلاف الثقوب الصغيرة التي تسمح بخروج وتصريف السوائل من العين.

وأوضح استشاري العيون، أن العملية تستغرق 30 دقيقة فقط، ويتم وضع الغرسة تحت التخدير الموضعي، لافتًا إلى أنه يأمل أن تستمر مدة فاعلية هذا الحل 10 سنوات.

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية