خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

أسباب آلام باطن القدم وطرق علاجها

10:05 ص الخميس 30 أغسطس 2018
أسباب آلام باطن القدم وطرق علاجها

إعلان

كتبت- أسماء أبو بكر

آلام باطن القدم من العلامات المنذرة التي لا يجب تجاهلها لأنها تشير لمشكلة ما تحتاج للعلاج، خاصة أنها تعوق من يعاني منها في الغالب عن المشي بطريقة طبيعية.. فما أسبابها؟

أسباب رئيسية

في الغالب ترجع آلام باطن القدم إلى زيادة الأملاح في الجسم، وفقا لما قاله الدكتور محمد عز الدين، استشاري جراحة العظام، الذي أوضح أن هذه الأملاح تترسب في باطن القدم ليلا لذلك يشعر المريض بآلام شديدة عند الاستيقاظ من النوم صباحا ويعاني من عدم القدرة على وضع قدمه على الأرض، لكن يشعر بالارتياح إلى حد ما بعد المشي.

أضاف عز الدين أن الشوكة العظمية في الكعب من ضمن الأسباب التي تؤدي لآلام في باطن القدم، وفي بعض الحالات تترسب الأملاح عليها، مشيرا إلى أن التهاب الرباط أسفل القدم يسبب آلاما أيضا خاصة في حالة زيادة الوزن.

اتفقت الدكتورة سلوى علاء الدين، أخصائي العلاج الطبيعي، في أن الشوكة العظمية في الكعب تسبب آلاما في باطن القدم، مضيفة أنه في حالات أخرى من الممكن أن يكون سبب هذه الآلام التهاب وتر القدم.

التشخيص

تحديد سبب آلام باطن القدم يتطلب إجراء عدد من الفحوصات والتحاليل الطبية، من بينها تحليل الأملاح واليوريك أسيد، فضلا عن إجراء أشعة على باطن القدم لتوضيح ما إذا كان يوجد شوكة عظمية من عدمه، وفقا لما أوضحته علاء الدين، مشيرة إلى أن هناك اختبارات يجريها أخصائي العلاج الطبيعي تساعد على التشخيص أيضا.

مضاعفات محتملة

حذر عز الدين من تجاهل زيارة الطبيب رغم الشعور بهذه الآلام، مؤكدا أن التأخر في العلاج يتسبب في تحولها إلى حالة مزمنة تستغرق وقتا أطول حتى تشفى.

وبمرور الوقت يزداد حجم الشوكة العظمية وبالتالي يتطلب علاجها وقت أطول، فضلا عن أن عدم قدرة المريض على المشي بشكل متوازن وطبيعي نتيجة لالتهاب وتر القدم، مع تجاهل علاج المشكلة يسبب على المدى البعيد ضغط على العمود الفقري ومشاكل في الظهر، هذا ما ذكرته علاء الدين.

وسائل علاجية

الكمادات الدافئة والباردة تساعد في تخفيف آلام باطن القدم، وفقا لعز الدين، الذي أضاف أن المريض يحتاج إلى تناول أدوية (فوار) تساعد على إذابة الأملاح، وفي حالة عدم تحسن الحالة يتم اللجوء إلى حقن الكورتيزون الموضعية أو عمل جلسات فوق صوتية.

عن دور العلاج الطبيعي، أوضحت علاء الدين، أن الموجات التصادمية يكون لها دور كبير في العلاج إذا كانت آلام باطن القدم مرتبطة بالشوكة العظمية في الكعب، وإذا لم يتوفر العلاج التصادمي يمكن اللجوء إلى مناظير الموجات الصوتية، وفي حالة عدم قدرة المريض على المشي يكون من المفيد وضع ما تسمى بمخدة الكعب داخل الحذاء لتجنب الضغط على الكعب أثناء المشي قدر الإمكان لتقليل الألم.

في حالة الآلام الناتجة عن التهاب وتر القدم، العلاج الطبيعي يعتمد على الموجات الصوتية وكمادات الثلج بالإضافة إلى تمرينات إطالة القدم، ما يساعد على تحسن الحالة بقدر كبير.

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

صحتك النفسية والجنسية