6 مخاطر جسيمة لحلويات المولد.. تناولها في هذا التوقيت لتفاديها

09:32 م الأحد 27 أكتوبر 2019
6 مخاطر جسيمة لحلويات المولد.. تناولها في هذا التوقيت لتفاديها

حلويات المولد

إعلان

كتبت - آلاء نبيل:

تفصلنا أيام قليلة عن الاحتفال بمولد النبوي الشريف -المقرر له 9 نوفمبر المقبل- والذي نعتاد فيه على تناول أنواع محددة من الحلويات، مثل الفولية والسمسمية والملبن، دون إدراك أن الإفراط فيها قد يكون له مخاطر جسيمة على الصحة العامة.

يقول الدكتور أحمد إسماعيل، أخصائي التغذية العلاجية وعلاج السمنة والنحافة، إن بعض الأشخاص يعتقدون أن السموم البيضاء تتمثل فقط في السكر والملح، مع العلم أن الدقيق الأبيض يمثل أيضًا خطورة كبيرة على صحة الإنسان عند الإفراط في تناول منتجاته.

مخاطر حلويات المولد

ويوضح إسماعيل أن حلويات المولد تحتوي على السموم البيضاء الثلاث في آنٍ واحد، فضلًا عن المواد الحافظة والألوان الصناعية، الأمر الذي يجعلها من الأطعمة التي يجب عدم الإكثار منها، لأنها تزيد من خطر الإصابة ببعض الأمراض الخطيرة، وأبرزها:

1- السمنة

تؤدي حلويات المولد إلى زيادة الوزن والإصابة بالسمنة، خاصةً عند الإفراط فيها، وذلك لاحتوائها على نسبة عالية من السعرات الحرارية المتمثلة في الدقيق الأبيض، والسكر، والمكسرات.

2- أمراض القلب

السكريات التي يتم الحصول عليها من هذه الحلويات، تتراكم بالجسم على هيئة دهون، ما يؤدي إلى ارتفاع نسبتي الكوليسترول والدهون الثلاثية بالدم، وبالتالي تزداد فرص الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، مثل تصلب الشرايين.

3- السكري

تعد حلويات المولد من الأطعمة التي تزيد من خطر الإصابة بالسكري، لاحتوائها على نسبة عالية من السكريات التي تسبب ارتفاع سكر الدم.

اقرأ أيضًا: مواطنون: "بناكل حلاوة المولد لحد ما نزهق".. وطبيب يوضح الكميات المناسبة

4- الكبد الدهني

مع ارتفاع نسبة السكريات والدهون بالجسم عند الإفراط في تناول حلويات المولد، تزداد فرص الإصابة بمتلازمة الكبد الدهني، الأمر الذي يزيد من خطر التعرض لتليف وفشل الكبد.

5- الفشل الكلوي

تحتوي المواد الحافظة والألوان الصناعية التي تدخل في تصنيع حلويات المولد على نسبة عالية من المعادن الثقيلة التي يصعب على الكلى التخلص منها عن طريق البول، فتترسب بالجسم ما يؤدي إلى الإصابة بالتسمم والفشل الكلوي.

6- تسوس الأسنان

تزداد فرص الإصابة بتسوس الأسنان والتهابات اللثة عند الإفراط في تناول حلويات المولد، لاحتوائها على نسبة عالية من السكريات التي تتغذى عليها البكتيريا الفموية.

التوقيت المناسب لحلويات المولد

ويشدد اخصائي التغذية العلاجية على أهمية التقليل من حلويات المولد وعدم الإفراط فيها، مشيرًا إلى ضرورة تناولها في الفترة ما بين العاشرة صباحًا حتى الرابعة عصرًا، لأن معدل حرق الدهون يكون في أوج حالاته خلال فترة الصباح، أما تناولها ليلًا يزيد من خطر الإصابة بالأمراض السابقة.

قد يهمك: حضروا حلوى المولد بطريقة بسيطة وصحية

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية