منها الصداع.. أعراض تنذرك بضرورة تطبيق العزل المنزلي

01:40 م الخميس 04 يونيو 2020
منها الصداع.. أعراض تنذرك بضرورة تطبيق العزل المنزلي

العلاج المنزلي لكورونا

إعلان

كتبت- حسناء الشيمي:

مع زيادة حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد، والضغط على المستشفيات ومعامل التحاليل، بدأ تطبيق نظام العلاج المنزلي للمرضى الذين يعانون من أعراض بسيطة، عن طريق العزل في غرفة منفردة، مع تناول بعض الأدوية.

"الكونسلتو" يقدم في السطور التالية، بعض الأعراض التي تظهر على المصاب بكورونا، وتحتاج إلى إخضاعه للعزل المنزلي مع متابعة الأعراض مع طبيب مختص، وفقًا للدكتور أمجد الحداد، رئيس قسم الحساسية والمناعة بمعهد المصل واللقاح.

أكد الحداد أن 60% من الحالات المصابة بكورونا لا تظهر عليها أعراض، وهناك بعض الحالات تظهر عليها أعراض بسيطة، وتحتاج إلى الخضوع العزل المنزلي، مع تناول بعض الأدوية التي تساهم في تهدئة حدة الأعراض، بشرط المتابعة مع الطبيب المختص.

وشدد الحداد، على أهمية التعامل مع أي نزلة برد، أو أنفلونزا، أو أعراض يعاني منها الفرد، على أنها علامة على الإصابة بفيروس كورونا، إلى أن يثبت العكس، موضحًا أن مصابي فيروس كورونا قد يظهر عليهم عرض أو عرضان من الأعراض التالية:

ارتفاع درجة الحرارة.

صداع.

ألم في الحلق.

صعوبة في البلع.

سعال جاف مستمر.

صعوبة في التنفس.

ألام في العظام.

فقدان حاستي الشم والتذوق.

الزكام وسيلان الأنف.

اقرأ أيضًا: لأصحاب الأعراض البسيطة.. بروتوكول الصحة لعلاج مصابي كورونا منزليًا

وعند ظهور أي من هذه الأعراض، نصح الحداد، باتباع الإرشادات التالية:

عزل المريض في غرفة منفصلة جيدة التهوية.

توفير كافة الأدوات والأدوية والفيتامينات التي يحتاجها المريض.

أن يقوم على رعايته شخص واحد من أفراد الأسرة، مع اتباع كافة الاجراءات الاحترازية لمنع انتقال العدوى.

تقديم الأطعمة والمشروبات في أوعية يسهل التخلص منها.

الالتزام بتناول أطعمة صحية غنية بالفيتامينات والمعادن خاصة فيتامين سي، د، أ، والزنك، مع الحرص على تناول البروتين.

الاعتماد على علاج الأعراض، كاستخدام خافض حرارة، حال ارتفاعها.

وشدد على أهمية عزل المصاب لمدة 15 يومًا، مع متابعة الأعراض مع الطبيب، وفي حال وجود أعراض تنفسية حادة، مع عدم بذل مجهود كضيق التنفس، وارتفاع درجة الحرارة لمدة 3 أيام، وعدم جدوى الأدوية الخافضة للحرارة معها، يجب التوجه للطبيب على الفور.

كما حذر من اتباع البروتوكولات العلاجية المنتشرة على مواقع التواصل الاجتماعي، موضحًا أنها قد تتضمن أدوية تهدد صحة القلب، وتسبب مضاعفات خطيرة، قد تصل للوفاة، وحذر تمامًا من تناول أدوية دون استشارة الطبيب.

قد يهمك: الصحة تحذر من بروتوكولات علاج كورونا المتداولة على وسائل التواصل الاجتماعي

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية