خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

أكثر الكلمات انتشاراً

إعلان

قبل أم بعد التمرين؟.. إليك أفضل وقت لتناول الموز

09:41 م الخميس 14 يناير 2021
قبل أم بعد التمرين؟.. إليك أفضل وقت لتناول الموز

فوائد تناول الموز قبل وبعد التمرين

كتبت - هدى عبد الناصر:

يعتبر الموز من الفواكه المفيدة لصحة الإنسان، ويرجع السبب إلى احتوائه على نسبة عالية من العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم، مثل الكربوهيدرات المعقدة والفيتامينات والمعادن والألياف.

ويشعر بعض الأشخاص بالحيرة حيال الموعد الأمثل لتناول الموز، فهناك من يجزم بأن أفضل وقت هو قبل ممارسة الرياضة، في حين أن آخرين يفضلون استهلاكه بعد الانتهاء من التمرين، فأيهما أصح؟

يستعرض "الكونسلتو" في التقرير التالي، الوقت المثالي لتناول الموز، وفقًا لموقع "Healthline".

تناول الموز قبل التمرين

تناول موزة واحدة أو اثنين كحد أقصى قبل التمرين، بفترة تتراوح ما بين 30 و60 دقيقة، يلعب دورًا كبيرًا في تعزيز الأداء البدني، بسبب حصول الجسم على جرعة كافية من الكربوهيدرات المعقدة، التي يحولها إلى طاقة.

ومن الأسباب التي تجعل الموز وجبة مثالية للجسم قبل التمرين، هو غناه بمعدن البوتاسيوم الذي يساعد على تنشيط الدورة الدموية وتنظيم نبضات القلب وتعزيز تدفق الأكسجين إلى العضلات، بالإضافة إلى دوره في الحفاظ على توازن السوائل داخل الجسم.

اقرأ أيضًا: أبرزها الإفراط في القهوة.. 4 عادات خاطئة لا تفعلها قبل التمرين

تناول الموز بعد التمرين

ينصح بعض خبراء الإعداد البدني، بتناول الموز بعد الانتهاء من ممارسة الرياضة، نظرًا لقدرته الفعالة على تسريع عملية الاستشفاء العضلي، بفضل محتواه العالي على معدني البوتاسيوم والماغنسيوم، اللذين يساعدان أيضًا على التخلص من تشنج العضلات.

وبالإضافة إلى ذلك، يساعد تناول الأطعمة الغنية بالكربوهيدرات المعقدة بعد ممارسة الرياضة، ولا سيما الموز، على إفراز هرمون الإنسولين، الذي يساعد على نقل السكر من الدم إلى خلايا العضلات، وهذا ما يساهم في استرداد الطاقة التي تم استنزافها أثناء التمرين، ومن ثم التخلص من الشعور بالتعب والإرهاق.

ويوصي خبراء التغذية بأن تشمل وجبة ما بعد التمرين الأطعمة الغنية بالبروتين والكربوهيدرات المعقدة، لمساعدة العضلات على الاستشفاء والنمو في آنٍ واحد.

ويفضل البعض تناول الموز بعد التمرين، للاستفادة من محتواه العالي من البوليفينول، الذي يقلل من فرص إصابة العضلات بالالتهاب والإجهاد، بفضل خصائصه المضادة للأكسدة.

قد يهمك: لعضلات قوية وبارزة.. 5 أطعمة احرص على تناولها بعد التمرين

أيهما أفضل؟

وبناءً على ما سبق، يتوقف موعد تناول الموز إلى الهدف الذي يسعى الشخص إلى تحقيقه من ورائه كما هو موضح فيما يلي:

- إذا كان يرغب في حماية عضلاته من الالتهاب ويسرع من عملية استشفائها، فمن الأفضل أن يتم استهلاكه قبل التمرين.

- إذا كان يريد أن يؤدي التمارين الرياضية بكفاءة أعلى، فيحبذ تناوله قبل الذهاب للجيم بفترة قصيرة.

فيديو قد يعجبك:

صحتك النفسية والجنسية