خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

إعلان

اللقاحات VS المناعة الطبيعية.. أيهما أكثر فعالية ضد فيروس كورونا؟

05:18 م الخميس 21 أكتوبر 2021
اللقاحات VS المناعة الطبيعية.. أيهما أكثر فعالية ضد فيروس كورونا؟

مناعة الجسم ضد فيروس كورونا

كتب - كريم حسن:

لا تزال فعالية لقاحات كورونا مقارنة بالمناعة المكتسبة بعد التعافي من عدوى كوفيد-19 محل خلاف بين العلماء، ما دفع مكتب الإحصاء الوطني البريطاني "ONS" إلى إجراء دراسة، للبت في هذا الأمر.

اقرأ أيضًا: قبل التطعيم بلقاحات كورونا.. تعرف على أنواعها والفرق بينها

هل لقاحات كورونا أكثر فعالية من المناعة الطبيعية؟

كشفت الدراسة أنه لا يوجد اختلاف كبير بين المناعة التي يكتسبها الجسم من الإصابة بكوفيد-19 والحماية التي توفرها لقاحات كورونا بعد تلقي الجرعتين، مؤكدةً أن فعاليتهما متقاربة إلى حدٍ كبير.

وتوصل مكتب الإحصاء إلى هذه النتيجة، بعد تحليل أكثر من 8000 عينة لأشخاص غير المحصنين وآخرين ملقحين، وبعضهم سبق أن أصيبوا بفيروس كورونا، في جميع أنحاء المملكة المتحدة بين شهري مايو وأغسطس من العام الجاري، عندما كان متحور دلتا متفشيًا آنذاك.

وأوضح المكتب أن البريطانيين غير الملقحين الذي أصيبوا بمتحور دلتا، أقل عرضة للإصابة بفيروس كورونا مرة أخرى، بنسبة تتراوح بين 65 و77%.

قد يهمك: هل الأجسام المضادة عند المتعافين من كورونا تغني عن اللقاح؟

بينما فرص إصابة الأشخاص الحاصلين على جرعتي من لقاح فايزر أو أسترازينيكا، قدّرها الباحثون بنسبة تتراوح بين 64 و70%، حسبما ذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

قد يهمك أيضًا: 6 أعراض تكشف إصابتك بفيروس كورونا بعد تلقي اللقاح.. إليك طرق الوقاية

ورغم تعدد الأبحاث التي أظهرت أن لقاحات كورونا توفر مناعة أكثر من الأجسام المضادة التي ينتجها الجسم خلال فترة الإصابة بكوفيد-19، ولكن يرى المكتب أنه لا يمكن الجزم بهذه النتيجة، حيث تحتاج لمزيد من الدراسة، للتأكد من صحتها.

واكتشف المكتب أن جرعتين من لقاح فايزر توفران حماية أعلى قليلًا ضد العدوى من جرعتي لقاح أسترازينيكا، ويرجع السبب إلى أن التطعيم الأمريكي - الألماني طُرح مبكرًا عن النوع البريطاني، مما ساهم في خصوعه لكثير من الاختبارات، ساعدت العلماء على تحسينه وزيادة فعاليته.

اقرأ أيضًا: بلازما المتعافين والملقحين.. أيهما أكثر فعالية ضد فيروس كورونا؟

لقاحات كورونا والمناعة الطبيعية.. مدة المناعة

يبدو أن الحماية الناتجة عن لقاحات كورونا تنخفض في غصون 5 أشهر من تلقي الجرعتين، ولهذا السبب، يحصل البريطانيون الذين تزيد أعمارهم عن 50 عامًا على جرعة معززة خلال فصل الخريف.

أما المدة التي تستغرها المناعة الطبيعية، لا زال العلماء غير قادرين على تحديدها على وجه الدقة.

قد يهمك: فيروس كورونا.. هل توفر اللقاحات مناعة مدى الحياة؟

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية