خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

إعلان

تحليل CRP واختبار الأجسام المضادة.. أيهما أدق في الكشف عن كورونا؟

08:53 م الإثنين 25 أكتوبر 2021
تحليل CRP واختبار الأجسام المضادة.. أيهما أدق في الكشف عن كورونا؟

تحليل كورونا

كتب – كريم حسن:

يعتبر تحليل CRP واختبار الأجسام المضادة من أبرز الفحوصات الطبية المعتمد عليها الآن في المستشفيات ومعامل التحاليل، للكشف عن فيروس كورونا المستجد.

ورغم فعالية الاثنين في تشخيص الإصابة بعدوى كوفيد-19، إلا البعض يتساءل حول الأدق بينهما، لإجرائه عند ظهور أعراض الاشتباه أو الإصابة المؤكدة بفيروس كورونا.

في التقرير التالي، يستعرض "الكونسلتو" الفرق بين تحليل CRP واختبار الأجسام المضادة ومدى دقتهما في الكشف عن كورونا، وفقًا لموقعي "WebMD" و"Healthline".

الفرق بين تحليل CRP واختبار الأجسام المضادة

تحليل CRP

يساهم تحليل CRP في الكشف عن بروتين سي التفاعلي، الذي يتم إنتاجه في الكبد، عن طريق فحص عينة دم، لتحديد مدى توازن مستوياته في الجسم، لأن ارتفاعه عن الحد المسموح، قد ينذر بالإصابة بالالتهابات الناتجة عن العديد من الأمراض.

اقرأ أيضًا: بخلاف كورونا.. أمراض يكشف عنها تحليل CRP

اختبار الأجسام المضادة

تتمثل مهمة ذلك الاختبار في الكشف عن الأجسام المضادة، التي يطلقها الجهاز المناعي في مجرى الدم عند الإصابة بالعدوى، لمكافحة الفيروس أو البكتيريا المسببة لها.

قد يهمك: اختبار الأجسام المضادة.. تحليل فعال للكشف عن كورونا

دقة تحليل CRP في الكشف عن كورونا

ينصح الطبيب المريض المشبته في إصابته بفيروس كورونا بإجراء تحليل CRP، للكشف عن التهابات الجهاز التنفسي، التي قد تكون سببتها عدوى كوفيد-19 للحلق والرئتين.

قد يهمك أيضًا: دون ظهور أعراض.. 4 فئات عليهم إجراء فحص كورونا

وبالإضافة إلى ذلك، يلعب تحليل CRP دورًا كبيرًا في تحديد الخلايا المصابة بفيروس كورونا، ومدى قدرة الجهاز المناعي على مكافحة العدوى، عن طريق التعرف على ما يلي:

- مستوى D-dimer في الدم: هو جزء من البروتين المساعد في تكون الجلطات.

- مستوى IL-6 في الدم: هو بروتين تنتجه خلايا الجسم، لتحفيز الجهاز المناعي على محاربة العدوى.

- مستوى LDH في الدم: هو إنزيم يوجد في جميع أنسجة الجسم تقريبًا.

- مستوى Ferritin في الدم: هو بروتين دموي يحتوي على الحديد.

اقرأ أيضًا: 3 حالات قد تستدعي إجراء تحليل CRP

دقة اختبار الأجسام المضادة في كشف عن كورونا

إيجابية اختبار الأجسام المضاد تشير إلى أن الشخص مصاب بفيروس كورونا، أما إذا كانت سلبية، فهذا يعني أنه سبق له الإصابة بكوفيد-19، ولكن تمكن جهازه المناعي من تطوير أجسام مضادة كافحت العدوى.

قد يهمك: هل تؤكد صورة الدم الكاملة الإصابة بكورونا من عدمها؟.. طبيب يوضح

ويتوقع العلماء أن يساعد هذا اختبار في المستقبل القريب على اكتشاف مدى فعالية بلازما المتعافين من كورونا في علاج المرضى، من خلال رصد دور الأجسام المضادة الموجودة في عينة الدم في تحسُّن حالتهم الصحية.

وتوصى إدارة الغذاء والدواء الأمريكية FDA، بإجراء اختبار الأجسام المضادة في مكان موثوق، معتمد من وزارة الصحة، مثل المعامل المركزية، لاحتمالية أن تكون نتائج بعض المعامل الخاصة مفتقدة للدقة الكافية، لتشخيص الإصابة بفيروس كورونا.

اقرأ أيضًا: 6 مراحل يمر بها تحليل فيروس كورونا داخل المعامل المركزية

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية