خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

متى نتخلص من ارتداء الكمامة نهائيًا؟.. خبراء يجيبون

01:12 م الأحد 28 فبراير 2021
متى نتخلص من ارتداء الكمامة نهائيًا؟.. خبراء يجيبون

التخلي عن الكمامة الطبية

إعلان

كتبت - ياسمين الصاوي:
عادة ما ينصح الخبراء بارتداء الكمامة في ظل انتشار فيروس كورونا وظهور سلالات جديدة منه، لكن الآن تم التوصل إلى لقاحات لمحاربة الفيروس، فمتى يمكن خلع الكمامة؟

"بعد 5 سنوات"

قال جراهام ميدلي، خبير الأمراض المعدية في كلية لندن للصحة والطب الاستوائي، إن ارتداء الكمامة ربما يستمر لمدة 5 سنوات، وفقًا لما جاء بصحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

"بعد عام"

وقال باتريك فالانس، كبير المستشارين العلميين في المملكة المتحدة، أمس، إنه يجب ارتداء الكمامات حتى الشتاء القادم، حتى إن تناول البالغين لقاح كورونا.
من ناحية أخرى، أكد أنتوني فاوتشي، المستشار الطبي الشهير بالولايات المتحدة، أن الجميع عليه الالتزام بارتداء الكمامات حتى العام القادم.
وأرجع ميدلي السبب إلى أهمية ارتداء الكمامة فترة طويلة: "أعتقد أن الكمامة ربما ستظل بمثابة إجراء احترازي ضد الإصابة بفيروسات الجهاز التنفسي، ليس فقط بالنسبة لكورونا، لكن خلال 5 سنوات، إذا ظهر فيروس كورونا 3، فستعود أغطية الوجه على الفور مرة أخرى. ''
وأوضح ميدلي لموقع "Mailonline"، أن الأدلة الحالية تشير إلى أن استخدام الكمامة يقلل انتقال الفيروس بنسبة ضعيفة، لكن هذا التأثير يتضاعف عند التواجد في مجموعة سكانية أكبر، مضيفًا "لن أندهش إذا رأيت أشخاص يرتدون الكمامات في المستقبل عند التواجد بأماكن مزدحمة أو مغلقة".
في حين أفاد أنتوني فاوتشي: "أعتقد أننا مازلنا في الوضع نفسه، وبالتالي فربما يصبح من الضروري اتخاذ بعض الإجراءات في الشتاء القادم أيضًا مثل ارتداء الكمامة".
ويعتقد الغالبية العظمى من خبراء الأمراض المعدية في لندن، أن أقنعة الوجه ستظل مفروضة قانونيًا في وسائل النقل العام والمتاجر والأماكن العامة حتى العام المقبل على الأقل.

"تغير كامل في الثقافة"

ولفت البروفيسور مارك جيت، خبير وبائيات اللقاح في كلية لندن للصحة والطب الاستوائي، إلى أنه حتى لو لم يعد ارتداء الكمامة أمرًا إلزاميًا، فإن استخدامها سوف يستمر على نطاق واسع في السنوات المقبلة.
وأشار جيت: "سيتوقف فرض هذا القانون في وقت ما، لكنني أعتقد أنه سيكون هناك تغيير دائم في ثقافة للناس حول أهمية ارتداء الكمامة في الأماكن العامة، خاصة إن كان لديهم أعراض عدوى تنفسية، فقد رأينا هذا بالفعل في آسيا بعد السارس".

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية