خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

أكثر الكلمات انتشاراً

إعلان

الوضعية المثلى للتبرز؟- إليك فوائدها

02:43 م الثلاثاء 20 سبتمبر 2022
الوضعية المثلى للتبرز؟- إليك فوائدها

التبرز

كتب - كريم حسن

التبرز بانتظام هو جزء من الحفاظ على صحة الجهاز الهضمي، وهناك نصائح معينة يجب اتباعها لتسهيل عملية التبرز، وتجنب الشعور بالألم أثناءها.

يوضح "الكونسلتو" في السطور التالية، الوضعية المثلى للتبرز، وفقًا لما ذكره موقع "Healthline".

الوضعية المثلى للتبرز

هناك 3 أوضاع أساسية يمكن للبشر استخدامها للتغوط، وتشمل ما يلي:

- الجلوس.

- الجلوس مع ثني الوركين.

- القرفصاء.

إذا كان الأنبوب المسؤول عن إخراج البراز من الجسم، وهو قناة الشرج، مضغوطًا أو مثنيًا، فلا يمكنه إفراغ الغرفة الموجودة فوقه تمامًا، وعلى العكس تمامًا، فعندما يكون الأنبوب مستقيمًا، فإنه يشكل طريقًا مباشرًا لإخراج البراز، وهو الطريقة الأكثر فاعلية للتخلص من البراز.

ويمكن أن يساعد ثني الورك، في وصول القناة الشرجية إلى أعلى إمكاناتها لتشكل طريقًا سهلًا لخروج البراز من الجسم.

وتعتبر وضعية القرفصاء، أو الجلوس مع رفع الركبتين مع إبعاد الساقين عن بعضهما قليلًا، هى الطريقة الطبيعية والأكثر فعالية لتفريغ الأمعاء.

وأظهرت دراسة أجريت عام 2019 بحجم عينة صغير أن جهاز تعديل المرحاض الذي رفع عضلات الورك إلى وضعية القرفصاء أدى إلى إجهاد أقل وحركات أمعاء أكثر سهولة.

اقرأ أيضًا: عدد مرات التبرز الطبيعي- علام يدل كثرته؟

نصائح يجب اتباعها عند التبرز

إلى جانب تغيير الوضع الذي تستخدمه للتبرز، هناك مجموعة من النصائح التي يجب اتباعها لجعل التبرز أكثر سهولة وفعالية، وتشمل ما يلي:

- تناول الكثير من الألياف، التي تساعد في تمرير البراز عبر الأمعاء بكفاءة دون إجهاد، والكمية الموصى بها هي 25 إلى 38 جرامًا يوميًا.

- الحفاظ على رطوبة الجسم من خلال شرب كميات كافية من المياه يوميًا.

- ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.

- محاولة التبرز في نفس الوقت كل يوم.

- عدم تجاهل الرغبة في الذهاب للمرحاض من أجل التبرز.

صحتك النفسية والجنسية