برودة الأطراف علامة على الإصابة بأمراض الأوعية الدموية والكبد

11:13 ص الخميس 15 أكتوبر 2020
برودة الأطراف علامة على الإصابة بأمراض الأوعية الدموية والكبد

برودة الأطراف

إعلان

أعلنت الدكتورة إيرينا لياسكينا، أخصائية الأمراض العصبية، أن برودة القدمين قد تشير إلى الإصابة بأمراض الأوعية الدموية والعصبية.

ونصحت لياسكينا، بضرورة إجراء الفحوص اللازمة إذا لم يكن سبب برودة القدمين السباحة في ماء بارد أو المكوث فترة طويلة في مكان مكشوف في طقس بارد جدا، وفق ما جاء "روسيا اليوم" نقلا عن "نوفوستي".

وقالت، "قد تدل برودة القدمين على الإصابة بأمراض، مثل مرض رينود، ومرض اعتلال الأعصاب المتناظر وأسبابه : مرض السكري، الإفراط بتناول الكحول، التسمم المزمن بالمعادن الثقيلة، أمراض الكبد والكلى".

وأضافت، للوقاية من هذه الحالة، يجب ارتداء ملابس وأحذية مناسبة، وقالت، "يجب الامتناع عن استخدام أحذية ضيقة، وأحذية مصنوعة من مواد اصطناعية. كما يجب تدريب الأوعية الدموية بأخذ دوش متباين (بارد وحار) في الصباح وحمام دافئ مع ملح البحر قبل النوم".

ودعت أخصائية الأمراض العصبية، إلى إضافة الأطعمة البروتينية ولحم الدواجن والبقول وزيادة كمية الخضروات والفواكه إلى النظام الغذائي، وكذلك تناول الفيتامينات في موسم البرد.

ومرض رينود، هو عبارة عن تشنجات في الأوعية الدموية الدقيقة تؤدي إلى انخفاض إمدادات الدم إلى الأطراف والأذنين والأنف والذقن، وتسبب تلون الأصابع وأحيانا غيرها من أجزاء الجسم. ويمكن أن تسبب هشاشة الأظافر . وسبب هذا المرض التوتر النفسي والحالة العاطفية والبرودة.

اقرأ أيضًا: الشتاء بريء منها.. 5 أسباب مرضية وراء الشعور ببرودة الأطراف

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

إعلان

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية