خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

تأثير كورونا على صحة الأذن.. دراسة تحذر: قد يسبب فقدان السمع

11:00 م الإثنين 22 مارس 2021
تأثير كورونا على صحة الأذن.. دراسة تحذر: قد يسبب فقدان السمع

تأثير كورونا على صحة الأذن

إعلان

وجهت دراسة بريطانية حديثة، أصابع الاتهام لفيروس كورونا المستجد، زاعمًا أنه المتسبب في أمراض الأذن التي أبلغ عنها الكثيرون الفترة الماضية.

وتمكن الباحثون في جامعة مانشستر ومركز مانشستر للأبحاث الطبيعة الحيوية، من التوصل لهذه النتيجة، بعد مراجعة بيانات 24 دراسة، أشارت إلى أن هناك علاقة سببية بين عدوى كوفيد-19 ومشاكل السمع والجهاز الدهليزي "المسئول عن اتزان الجسم".

ووجد الفريق البحثي أن 7.6% من مرضى كورونا أصيبوا بفقدان السمع، و7.2% عانوا من الدوخة، و14.8% اشتكوا من طنين الأذن، وفقًا لموقع "سكاي نيوز".

اقرأ أيضًا: احتقان الأذن.. عرض جديد يكشف الإصابة بكورونا

وتعليقًا على الدراسة، قال البروفيسور كيفين مونرو، مدير مركز مانشستر للسمع والصمم، إن مشاكل السمع الناتجة عن الفيروس التاجي تتطلب مزيدًا من البحث والدراسة، لتحديد سبب استمرارها عند بعض الأشخاص بعد التعافي.

وأكد مونرو أن كورونا ليس الفيروس الوحيد الذي يؤثر سلبًا على صحة الأذن، مضيفًا: "سبق أن رصد العلماء مشاكل السمع بين مرضى الحصبة والنكاف والتهاب السحايا".

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية