خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

أكثر الكلمات انتشاراً

إعلان

احذري- إهمال علاج الإنفلونزا أثناء الحمل يهددِك بمرض مميت

10:01 م الثلاثاء 15 نوفمبر 2022
احذري- إهمال علاج الإنفلونزا أثناء الحمل يهددِك بمرض مميت

ضيق التنفس عند الحامل

كتب - صابر نجاح:

قد تصاب المرأة بالالتهاب الرئوي خلال فترة الحمل دون معرفة ذلك، لأن تشابه أعراضه مع نزلات البرد والإنفلونزا يجعلها تستبعد الإصابة به.

يستعرض "الكونسلتو" في التقرير التالي، أسباب الالتهاب الرئوي للحامل وأعراضه ومضاعفاتها وطرق علاجه، وفقًا لموقعي "Healthline" و"Medical News Today".

اقرأ أيضًا: لحمل صحي وسليم.. 5 مشكلات عليكِ الحذر منها

أعراض الالتهاب الرئوي للحامل

يسبب الالتهاب الرئوي للحامل مجموعة من الأعراض المزعجة، وتشمل:

- صعوبة أو سرعة التنفس.

- القشعريرة.

- ألم في الصدر.

- سعال حاد.

- التعب المفرط.

- الحمى.

- فقدان الشهية.

- القيء.

قد يهمك: ما الذي يسبب ضيق التنفس أثناء الحمل؟

أسباب الالتهاب الرئوي للحامل

يعتبر ضعف المناعة السبب الرئيسي لإصابة الحامل بالالتهاب الرئوي، لأن الجسم أثناء الحمل تقل قدرته على مكافحة الفيروسات والبكتيريا.

ويعد الالتهاب الرئوي من مضاعفات الإنفلونزا أثناء الحمل، لكنه يحدث أيضًا بسبب أنواع البكتيريا التالية:

- المستدمية النزلية.

- الميكوبلازما الرئوية.

- العقدية الرئوية.

والإنفلونزا ليست المرض الفيروسي الوحيد الذي قد يتطور للالتهاب الرئوي، بل هناك أمراض أخرى يجب الانتباه إليها، أبرزها:

- متلازمة الضائقة التنفسية.

- الجدري المائي.

قد يهمك أيضًا: للحوامل- علاجات طبيعية تساعد على علاج نزلات البرد

متى تكون الحامل أكثر عرضة للإصابة بالالتهاب الرئوي؟

تصبح الحامل أكثر عرضة للالتهاب الرئوي، إذا كانت تعاني من:

- فقر الدم.

- الربو.

- الأمراض المزمنة.

علاوة على ذلك، يزداد خطر الإصابة بالالتهاب الرئوي عند الحامل، إذا كانت:

- تخالط المصابين به.

- تتردد على المستشفيات.

- تعيش في بيئة يعج هواؤها بالتلوث.

- مدخنة.

- تتعرض للتدخين السلبي.

اقرأ أيضًا: التدخين أثناء الحمل يهدد الأم والجنين بأضرار خطيرة

متى تذهب الحامل المصابة بالالتهاب الرئوي للطبيب؟

بشكل عام، يجب على الحامل الإسراع في الذهاب للطبيب فور ظهور أعراض الالتهاب الرئوي، ولكن تصبح في حاجة لرعاية طبية طارئة، في بعض الحالات، منها:

- الشعور بألم في البطن.

- استمرار القيء لمدة 12 ساعة.

- الدوخة.

- الارتباك.

- قلة حركة الجنين، خاصةً في الثلث الثاني من الحمل وخلال الأشهر الأخيرة.

قد يهمك: كيف تكتشف الحامل موت الجنين في الرحم؟- طبيبة تجيب

طرق تشخيص الالتهاب الرئوي للحامل

بعد تقييم الأعراض والاطلاع على التاريخ العائلي المرضي، يلجأ الطبيب لمجموعة من الفحوصات، لتشخيص الالتهاب الرئوي عند الحامل، أهمها:

- فحص الرئتين بالسماعة.

- تصوير الرئتين بالأشعة السينية.

- تحليل عينة من البلغم.

قد يهمك أيضًا: أبرز التحاليل والفحصات التي تحتاجها المرأة في بداية الحمل

علاج الالتهاب الرئوي للحامل

بعد معرفة طبيب سبب الالتهاب الرئوي، يصف للحامل ما يلي من علاجات:

- الأدوية المضادة للفيروسات، إذا كانت الالتهاب الرئوي فيروسي.

- المضادات الحيوية، إذا كانت الالتهاب الرئوي جرثومي.

- الخضوع لجهاز التنفس الصناعي في حالات الاختناق.

- المسكنات، لتخفيف ألم الصدر وتقليل الحمى.

وبجانب العلاج الدوائي، ينبغي على الحامل الحصول على قسط كافٍ من الراحة والنوم، مع الاهتمام بشرب كمية وفيرة من الماء والسوائل.

اقرأ أيضًا: علاج الالتهاب الرئوي بالطرق الطبيعية- حقيقة أم خرافة؟

مضاعفات الالتهاب الرئوي للحامل

قد يهدد الالتهاب الرئوي الشديد أو غير المعالج الحامل بعدد من المضاعفات، أخطرها:

- نقص الأكسجين في الجسم.

- تراكم السوائل حول الرئتين.

- الولادة المبكرة.

- الإجهاض.

- ولادة جنين يعاني من نقصان الوزن.

- الوفاة في بعض الأحيان.

طرق الوقاية من الالتهاب الرئوي أثناء الحمل

يمكن للحامل تجنب الإصابة بالالتهاب الرئوي عن طريق:

- غسل اليدين بالماء الجاري والصابون قبل تناول وطهي الطعام وبعد استعمال المرحاض ومصافحة الآخرين.

- اتباع نظام غذائي صحي، لتقوية الجهاز المناعي.

- الإقلاع عن التدخين.

- الانتظام في ممارسة الرياضة يوميًا.

- الحصول على لقاح الإنفلونزا الموسمية.

قد يهمك: 7 مكملات غذائية مهمة لصحة الرئة

فيديو قد يعجبك:

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية