خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

أكثر الكلمات انتشاراً

إعلان

ألم الظهر أثناء الحمل- 5 أسباب للشعور به في الأشهر الأولى

06:18 م الإثنين 07 مارس 2022
ألم الظهر أثناء الحمل- 5 أسباب للشعور به في الأشهر الأولى

ألم الظهر أثناء الحمل

كتبت - حسناء الشيمي:

ألم الظهر، من أعراض الحمل المزعجة التي تعاني منها الكثير من النساء، خاصة في الثلث الأول، ينتج عن العديد من الأسباب ويمكن التخلص منه باتباع بعض الإرشادات.

في التقرير التالي، يستعرض "الكونسلتو" أسباب ألم الظهر أثناء الحمل، وفقًا لموقعي "Healthline" و"WebMD".

أسباب ألم الظهر أثناء الحمل

الاضطرابات الهرمونية

عادةً ما تعاني المرأة من ألم الظهر في الثلاثة أشهر الأولى من الحمل، نتيجة للاضطرابات الهرمونية التي تحدث بجسدها، حيث تؤثر سلبًا على الأربطة والمفاصل، ما يجعلها تشعر بالإنزعاج عند المشي أو الانحناء للاتقاط الأشياء الموجودة على الأرض.

الضغط النفسي

للاضطرابات الهرمونية الناتجة عن الحمل تأثير على الصحة النفسية، حيث تجعل المرأة تشعر بتقلبات مزاجية حادة، قد تتسبب في توتر العضلات الموجودة في منطقة الظهر، مما يؤدي إلى الشعور بألم فيه.

زيادة الوزن

مع نمو الجنين وكبر حجمه داخل الرحم، يبدأ جسد المرأة يكتسب وزنًا زائدًا، مما يشكل ضغطًا كبيرًا على الأوعية الدموية والأعصاب الموجودة في الظهر والحوض.

كبر حجم البطن

عندما يزداد حجم البطن خلال الحمل، تواجه المرأة صعوبة كبيرة في الجلوس والوقوف والمشي والنوم، وإذا اتخذ جسدها وضعية خاطئة أثناء تأدية هذه الأنشطة اليومية قد يتسبب ذلك في الشعور بألم الظهر.

انفصال العضلات

تنفصل صفحتان متوازيتان من عضلات البطن المستقيمة، التي تمتد من القفص الصدري إلى عظم العانة، بسبب توسع الرحم أثناء الحمل، ليستوعب حجم الجنين، مما يؤدي إلى الشعور بألم الظهر.

اقرأ أيضًا: 4 أسباب لألم أسفل الظهر عند الحوامل.. متى يكون خطيرًا؟

علاج ألم الظهر أثناء الحمل

هناك إرشادات يمكن للحامل الاعتماد عليها، للتخلص من ألم الظهر، وتشمل ما يلي:

- عند المشي، يفضل أن يكون الظهر في وضع مستقيم مع رفع الصدر لأعلى والكتفين للخلف.

- عند التقاط أو حمل الأشياء، يجب الجلوس في وضعية القرفصاء بدلًا من الانحناء.

- عند الجلوس، ينبغي رفع القدمين والتأكد من أن المقعد يوفر دعمًا جيدًا للعمود الفقري، مع ضرورة وضع وسادة أسفل الظهر.

- تجنب الوقوف لفترات طويلة.

- عدم رفع الأشياء الثقيلة.

- ارتداء الأحذية الطبية.

- النوم على أحد جانبي الجسم، مع وضع وسادة بين الركبتين، لأن الاستلقاء على الظهر يزيد الألم.

- ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة، لتقوية ودعم عضلات البطن والظهر والحوض.

- ارتداء حزام البطن، لتخفيف الضغط على الظهر.

- الحصول على قسط كافٍ من الراحة.

- ممارسة تمارين التأمل والاسترخاء، مثل اليوجا والتنفس العميق.

- وضع كمادات باردة على موضع الألم بالظهر.

قد يهمك: أسباب ألم الظهر أثناء الحمل.. دليلك لتخفيف آلامه

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية