خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

متلازمة ما بعد كورونا عند الأطفال.. إليكِ أعراضها وطرق الوقاية منها

05:56 م الإثنين 06 سبتمبر 2021
متلازمة ما بعد كورونا عند الأطفال.. إليكِ أعراضها وطرق الوقاية منها

متلازمة ما بعد كورونا

كتب - صابر نجاح:

متلازمة ما بعد كورونا، هي مشكلة صحية خطيرة، قد يتعرض لها بعض مرضى كوفيد-19 بعد أسابيع من ظهور الأعراض، ومن الوارد أن تحدث أيضًا بعد التعافي من المرض.

اقرأ أيضًا: تعرف على خطورة متلازمة ما بعد كورونا

والإصابة بمتلازمة ما بعد كورونا لا تقتصر على البالغين فقط، بل يحتمل أن يصاب بها الأطفال أيضًا، حسبما ذكر الدكتور فايد عطية، أستاذ مساعد الفيروسات والمناعة بكلية الطب جامعة "شانتو" الصينية.

للتعرف على مزيد من المعلومات عن الأدوية المختلفة، زوروا موسوعة الكونسلتو للأدوية.

أسباب إصابة الأطفال بمتلازمة ما بعد كورونا

وقال عطية إن متلازمة ما بعد كورونا يتعرض لها بعض الأطفال بعد بضعة أسابيع من إصابتهم بفيروس كورونا، نتيجة لحدوث استجابة مناعية مفرطة، تتسبب في ارتفاع حرارة الجسم وتراكم السوائل حول القلب.

وأضاف أستاذ مساعد الفيروسات أن الرد المفرط الذي يصدره الجهاز المناعي لمكافحة فيروس كورونا، قد يهدد الأطفال بخطر الإصابة بمتلازمة التهاب الأجهزة المتعددة MIS-C، وهي حالة مرضية تعرف أيضًا باسم "عاصفة السيتوكين".

وأوضح عطية أن متلازمة التهاب الأجهزة المتعددة تكمن خطورتها في أنها تصيب بعض الأعضاء الحيوية، مثل القلب والرئتين والأمعاء، بالتليف.

قد يهمك: أعراض كورونا طويلة الأمد بعد التعافي.. هل يساعد اللقاح على تخفيفها؟

أعرض متلازمة ما بعد كورونا عند الأطفال

وأكد خبير المناعة أن أعراض متلازمة ما بعد كورونا تختلف من شخص لآخر، حسب درجة الإصابة بالفيروس وشدة استجابة الجهاز المناعي، ولكن غالبًا ما يعاني الأطفال المصابون بها من المشكلات التالية:

- الإعياء.

- ضيق التنفس.

- السعال.

- ألم المفاصل.

- ألم في الصدر.

- مشاكل في التركيز أو النوم.

- آلم في العضلات أو صداع.

- سرعة ضربات القلب.

- فقدان حاسة الشم أو التذوق.

- الاكتئاب أو القلق.

- الحمى.

- الدوخة.

- تورم اليدين والقدمين.

قد يهمك أيضًا: 7 أعراض تكشف إصابة طفلِك بفيروس كورونا طويل الأمد

كيفية حماية الأطفال من متلازمة ما بعد كورونا

ولتقليل فرص إصابة الأطفال بمتلازمة ما بعد كورونا، أوصى عطية الأمهات، بضرورة متابعة حالة صغارهن مع طبيب متخصص، مع ضرورة إجراء بعض التحاليل بانتظام لمدة قد تصل إلى 3 أشهر، أبرزها سيولة الدم والأشعة المقطعية.

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية