خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

أكثر الكلمات انتشاراً

إعلان

انتبهي- 6 أعراض تستدعي وقف تقديم الدواء لطفلِك

07:22 م الثلاثاء 06 ديسمبر 2022
انتبهي- 6 أعراض تستدعي وقف تقديم الدواء لطفلِك

صورة تعبيرية

كتبت - ندى سامي:

يعتبر الشتاء من أكثر فصول السنة التي يتناول فيها الأطفال الأدوية، بسبب تكرار إصابتهم بنزلات البرد والإنفلونزا، بالإضافة إلى فيروس كورونا والفيروس المخلوي التنفسي.

اقرأ أيضًا: احذري.. 5 أمراض قد تصيب طفلِك في فصل الشتاء

ما هي حساسية الدواء؟

وفي بعض الحالات، قد تسبب بعض العقاقير للطفل الحساسية الدوائية، وهي حالة مرضية تنتج عن تفاعل الجهاز المناعي بشكل خاطئ مع أحد مكونات الدواء، حيث يتعامل معه على أنه مادة ضارة، فيبدأ في مهاجمتها، حسبما ذكر الدكتور عبد الستار محمد، استشاري طب الأطفال وحديثي الولادة.

قد يهمك: ما أسباب «حساسية الدواء» وهل يمكن علاجها؟

أعراض حساسية الدواء عند الأطفال

وأوضح عبد الستار أن المواد الكيميائية التي يطلقها الجهاز المناعي لمهاجمة الدواء لها تأثيرات سلبية على الجسم، حيث تؤدي إلى معاناة الطفل من الأعراض التالية:

- عدم الشعور بالتحسن بعد تناول الدواء.

- زيادة الشعور بالتعب والإعياء.

- مشكلات جلدية، مثل خلايا النحل، وهي بقع حمراء بارزة مثيرة للحكة.

- ضيق التنفس.

- تورم الوجه.

- سرعة ضربات القلب.

متى تظهر أعراض حساسية الدواء عند الأطفال؟

وأضاف أن موعد ظهور أعراض حساسية الدواء يختلف من طفلِ لآخر، مشيرًا إلى احتمالية المعاناة منها بعد تناول العقار مباشرة أو حدوثها في غضون ساعات قليلة من الحصول عليه.

قد يهمك أيضًا: منها علاجات الكحة.. 4 أدوية شائعة ممنوعة على الأطفال

مضاعفات حساسية الدواء على الأطفال

وأوصى الأمهات بالتوقف عن تقديم الدواء للطفل فور ظهور الأعراض، لأن الاستمرار في تلقيه قد يؤدي إلى تدهور صحته أو إصابته في حالات نادرة بالحساسية المفرطة.

وأكد عبد الستار أن الحساسية المفرطة -رغم ندرة حدوثها- تهدد الطفل بمضاعفات خطيرة، قد تصل للوفاة، وتشمل:

- مشكلات في خلايا الدم.

- آلام المفاصل.

- التهاب الكلى.

اقرأ أيضًا: انتبه- 5 آثار جانبية للأدوية تستدعي مراجعة الطبيب

نصائح للتعامل مع حساسية الدواء عند الأطفال

واختتم حديثه بالإشارة إلى ضرورة اتباع مجموعة من الإرشادات بعد التوقف عن تناول الدواء، أبرزها:

- تجريد الطفل من ملابسه، لفحص جسده جيدًا، بحثًا عن أي أعراض غريبة.

- الذهاب لأقرب مستشفى على الفور، مع ضرورة إحضار الدواء المسبب للحساسية والأدوية الأخرى التي يتناولها الطفل.

- إبلاغ الطبيب بالأعراض التي ظهرت على الطفل بعد تناول الدواء وإخباره بالمشكلة الصحية المصاب بها وتقديم الفحوصات الخاصة به إن وجدت.

فيديو قد يعجبك:

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية